أميركا أنفقت ملياري دولار على مروحيات عسكرية.. لن تحلّق أبداً

الجيش الأميركي ينهي برنامجاً لتطوير مروحيات استطلاع هجومية مستقبلية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال الجيش الأميركي أمس الخميس إنه سيوقف برنامجه لتطوير طائرات الاستطلاع الهجومية المستقبلية "فارا"، وهي مروحيات استطلاعية من الجيل التالي، بعد إنفاق حوالي ملياري دولار بالفعل على البرنامج.

وقال الجيش إنه بعد "تقييم وافٍ لساحة المعركة الحديثة" فإنه سيزيد الاستثمار في الطائرات المسيرة.

مادة اعلانية

وذكر رئيس أركان الجيش الجنرال راندي جورج في بيان "إننا نتعلم من ساحة المعركة، وخاصة في أوكرانيا، أن الاستطلاع الجوي تغير بشكل جذري".

وبدأ الجيش برنامج طائرات الاستطلاع الهجومية المستقبلية عام 2018. والآن تم وقف هذا البرنامج، ولن تحلّق هذه المروحيات أبداً.

وقال الجيش إنه بالإضافة إلى إنهاء هذا البرنامج لتطوير الطائرات، فإنه سيتوقف عن إنتاج النسخة "يو.إتش-60 في" من بلاك هوك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.