روسيا قد تطلق "النووي" هذا العام.. تحذير أميركي للحلفاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد تأكيد البيت الأبيض الأسبوع الماضي أن روسيا حصلت على سلاح نووي مضاد للأقمار الصناعية، واصفا الأمر بالمقلق، يبدو أن واشنطن أرسلت تحذيراً لحلفائها.

فقد أفادت مصادر مطلعة بأن مسؤولين أميركيين حذروا حلفاء للولايات المتحدة من أن روسيا قد تطلق سلاحًا نوويًا مضادًا للأقمار الصناعية هذا العام، على الرغم من أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نفى أن يكون لدى الكرملين أي نية لنشر مثل هذا السلاح في الفضاء.

كما نبهوا إلى أن روسيا يمكن تطلق أيضا رأسًا حربيًا وهميًا إلى الفضاء في أقرب وقت هذا العام، وفق ما نقلت وكالة "بلومبيرغ".

للتعتيم أو التشويش

أو ربما تطلق سلاحاً حقيقياً من دون تفجيره، في رسالة أو تهديد للدول الغربية ردًا على العقوبات المتزايدة عليها.

فيما رأى محللون أن هذا السلاح يمكن أن يستخدم كذلك "للتعتيم أو التشويش" على الأجهزة الإلكترونية الداخلية للأقمار الصناعية بدلا من إسقاطها، حسب ما نقلت رويترز.

 (تعبيرية من آيستوك)
(تعبيرية من آيستوك)

أتت تلك التحذيرات رغم نفي بوتين أمس خلال لقاء مع وزير الدفاع سيرغي شويغو عزم بلاده على نشر أسلحة نووية في الفضاء لضرب الأقمار الصناعية.

كما قال إن بلاده لم تطور سوى "قدرات فضائية مماثلة لتلك التي تمتلكها الولايات المتحدة". وأكد أن الموقف الروسي واضح لجهة معارضته بشكل قاطع نشر أسلحة نووية في الفضاء.

كذلك، أشار إلى أن روسيا طورت فقط "قدرات فضائية تمتلكها الدول الأخرى ومن بينها أميركا.

وكانت تلك القضية أثارت الأسبوع الماضي بلبلة كبيرة في الولايات المتحدة، وتحذيرات من نواب جمهوريين.

يذكر أن معاهدة الفضاء الخارجي لعام 1967، التي وقعها أكثر من 130 دولة، من بينها روسيا تحظر على الدول وضع أسلحة نووية أو "أسلحة دمار شامل" مماثلة في المدار أو على القمر أو أي جرم سماوي آخر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.