من كييف.. بلينكن يعلن عن مساعدة عسكرية لأوكرانيا بملياري دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

من كييف، أعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، الأربعاء، عن مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا بقيمة ملياري دولار لمساعدة هذا البلد على صد الهجمات الروسية لا سيما في شمال شرقي البلاد، مشيرا إلى تركيز بلاده على توفير بطاريات باتريوت في خاركيف.

وأتى الإعلان عن المساعدة في مؤتمر صحافي مع نظيره الأوكراني ديمترو كوليبا، بعد أسابيع على إقرار واشنطن حزمة مساعدات لأوكرانيا بقيمة 61 مليار دولار تأخر اعتمادها من جانب الكونغرس لأشهر.

كما قال "أوكرانيا تمر بوقت حرج والولايات المتحدة ستستمر في دعمها".

وتابع أن الولايات المتحدة ستعجل بدعم أوكرانيا بذخيرة ومدرعات وصواريخ وأنظمة دفاع جوي لاستخدامها في الجبهة.

كذلك قال بلينكن "نركز على توفير بطاريات باتريوت لأوكرانيا وخاصة في خاركيف".

"القرار لأوكرانيا"

هذا وعبر الوزير الأميركي عن عدم تشجيعه لاستخدام أسلحة أميركية في استهداف أراض روسية، لكنه أشار إلى أن القرار لأوكرانيا.

كما قال إن توقيع الاتفاق الأمني مع أوكرانيا بات وشيكاً.

في المقابل، قال وزير خارجية أوكرانيا إن أي تأخير في توفير الإمدادات العسكرية لن يجعلنا ننتصر.

وأتت زيارة بلينكن غير المعلنة بعد أسابيع على إقرار الكونغرس الأميركي بعد طول تأخير، حزمة مساعدات ضخمة لأوكرانيا بقيمة 61 مليار دولار.

ومذاك أفرجت الولايات المتحدة عن حوالي 1,4 مليار دولار من المساعدات العسكرية من مخزوناتها، خصوصا منظومات باتريوت و"ناسامز" NASAMS للدفاع الجوي التي تحتاج أوكرانيا إليها بشدة لمواجهة الروس، بالإضافة إلى ذخائر مدفعية.

كما يُفترض أن يتواصل تدفق المساعدات بوتيرة متسارعة مع مواجهة واشنطن صعوبة في تعويض الأشهر التي مرت بينما كان الكونغرس يحاول التوصل إلى اتفاق بشأن المساعدات لأوكرانيا.

ووصل بلينكن الذي يقوم برابع زيارة له إلى أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي لهذا البلد في شباط/فبراير 2022، في قطار ليلي آتيا من بولندا.

وتناول بلينكن الغداء مع نظيره الأوكراني ديمترو كوليبا في مطعم للبيتزا في العاصمة، قبل أن يتنزّه لفترة قصيرة في وسط المدينة.

وشنّت موسكو هجوما برياً كبيراً مفاجئاً على منطقة خاركيف الأسبوع الماضي في إطار سعيها للتقدّم بينما تكافح كييف للحصول على العتاد والعديد.

فيما دفع الهجوم البري الروسي المباغت آلاف السكان في خاركيف إلى النزوح، كما دفع السلطات الأوكرانية إلى حشد مزيد من القوات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.