الانتخابات الأميركية

الناخبون الذين لم يقرروا بعد.. يميلون إلى ترامب بعد المناظرة

بايدن بدا مرهقاً وضعيفاً وغير قادر على ربط الجمل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال جميع الناخبين الذين لم يحسموا أمرهم في مجموعة التركيز بالولايات المتأرجحة التي استضافها مركز استطلاعات الرأي لفرانك لونتز، إنه يجب استبدال الرئيس جو بايدن كمرشح ديمقراطي بعد مشاهدة أول مناظرة رئاسية له ضد الرئيس السابق ترامب.

وسيتم تحديد الانتخابات الرئاسية لعام 2024 من قبل ما يقرب من 6٪ من الناخبين في الولايات المتأرجحة الرئيسية. وقال لونتز، الذي يدير مجموعات التركيز الرئاسية منذ عام 1996، إنه لم يشهد قط التوصل إلى "نتيجة ساحقة كهذه".

ومن بين 14 ناخبًا من بنسلفانيا وجورجيا وأريزونا وميشيغان ونيفادا ونورث كارولينا، قال 12 ناخبًا إن المناظرة جعلتهم يميلون نحو انتخاب ترامب، وواحد نحو بايدن وواحد لم يقرر بعد.

وقال تسعة من المشاركين إنهم صوتوا لبايدن في عام 2020.

وأعرب معظم الناخبين عن قلقهم بشأن الحالة العقلية لبايدن وقدرته على القيادة، بعد بعض الإجابات المتضاربة من الرئيس.

وقال جون فارلي من بنسلفانيا: "اعتقدت أنه سيكون أكثر قوة بعض الشيء الليلة، على غرار خطاب حالة الاتحاد".

وقالت إميلي ميرفي من جورجيا: "ليس لدي ثقة به، وقد أسقط الكرة".

وأعرب الديمقراطيون في مجلس النواب عن قلقهم بشأن حزبهم خلال المناقشة.

وقال جميع المشاركين إن الانتخابات الوشيكة تجبرهم على الاختيار بين "الأقل سوءًا بين المرشحين السيئين"، بدلاً من "الأفضل بين المرشحين الجيدين".

وينعكس هذا الشعور على نطاق أوسع بين ربع الأميركيين الذين لديهم آراء غير مواتية لكل من بايدن وترامب، وهي أعلى نسبة من "الكارهين المزدوجين" في هذه المرحلة في أي من الانتخابات العشرة الأخيرة.

وقال بيرس بليابول، من ولاية كارولينا الشمالية: "أتمنى أن نتمكن من استبدال التذكرة بأكملها كامالا وترامب وجو جميعهم والبدء من جديد".

وكان الاقتصاد والهجرة والسياسة الخارجية من مواضيع النقاش التي ظلت عالقة في أذهان المشاهدين.

وقالت إيمي برانوك من ولاية بنسلفانيا إنها قلقة بشأن الاقتصاد في ظل رئاسة بايدن، بعد أن علمت مؤخرًا أنها ستفقد وظيفتها التي استمرت 13 عامًا قريبًا. ومالت نحو ترامب، رغم وصفه له بـالمدفع الطليق"

وقال توماس ريديك من ولاية أريزونا، الذي خرج مترددا، إن تصويته عادة ما يكون "خيارا نقديا لكنه يتوقع أن يكون هذا العام "خيارا أخلاقيا".

وبين العديد من استطلاعات الرأي التي سبقت المناظرة، قال الجمهوريون إنهم أكثر اهتمامًا بمراقبة المواجهة من الديمقراطيين أو المستقلين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.