.
.
.
.
الانتخابات الأميركية

10 ملايين أميركي صوّتوا لغاية اليوم في الانتخابات الرئاسية

عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم حتى اليوم يزيد بأضعاف عمّا كان عليه عددهم في مثل هذه المرحلة قبل 4 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

أظهر إحصاء، نشر الثلاثاء، أنّ أكثر من 10 ملايين ناخب أميركي أدلوا حتى اليوم بأصواتهم، سواء عبر البريد أو من طريق الاقتراع المبكر، في الانتخابات الرئاسية المقرّرة في 3 نوفمبر المقبل.

وقال "مشروع الانتخابات الأميركية" التابع لجامعة فلوريدا على موقعه الإلكتروني إنّ "الناخبين أدلوا بما مجموعه 10,296,180 بطاقة اقتراع في الولايات المعنية"، في رقم قياسي.

وأوضح المشروع أنّ عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم حتى اليوم يزيد بأضعاف عمّا كان عليه عددهم في مثل هذه المرحلة قبل 4 سنوات، مشيراً إلى أنّ هذه الزيادة مدفوعة بالارتفاع الكبير في أعداد الناخبين الذين اختاروا التصويت عبر البريد بسبب مخاوفهم من الإدلاء بأصواتهم شخصياً في غمرة أزمة فيروس كورونا المستجدّ.

ويتنافس في الانتخابات المرتقبة في 3 نوفمبر المقبل الرئيس الجمهوري، دونالد ترمب، الساعي للفوز بولاية ثانية ونائب الرئيس السابق الديمقراطي، جو بايدن.

هذا وأعلن طبيب البيت الأبيض، الثلاثاء، أن نتائج فحوص الرئيس ترمب، الخاصة بكورونا جاءت سلبية لأيام متتالية، وأنه ليس معدياً للآخرين.

وقال الدكتور، شون كونلي، في مذكرة صادرة عن البيت الأبيض إن "النتائج التي تشير إلى أن ترمب ليس معدياً تستند إلى إرشادات وبيانات المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها".

وأوضح الطبيب أنّ تحديد شفاء الرئيس من كوفيد-19 تمّ بناء على عوامل عدّة، وليس على نتائج الفحص السريع فحسب.