.
.
.
.

"نائبة بايدن" المرشحة تعلق تنقلاتها بسبب كورونا

إصابة عضوين من فريق حملة كامالا هاريس بالفيروس بينهما مدير اتصالاتها

نشر في: آخر تحديث:

رغم أن الديمقراطيين بشكل عام انتقدوا الرئيس الأميركي دونالد ترمب بسبب الأداء في مواجهة كورونا، إلا أن فريق حملة جو بايدن، المنافس في السباق الرئاسي، أعلن الخميس أن المرشحة الديمقراطية لمنصب نائب الرئيس الأميركي كامالا هاريس ستعلق تنقلاتها حتى الأحد بعد اكتشاف عدد من الإصابات بكوفيد-19 في محيطها.

وقد ثبتت إصابة عضوين من فريق حملة هاريس بفيروس كورونا المستجد من بينهما مدير اتصالاتها.

بايدن نفسه، بحسب NBC News، حمّل ترمب "بعض المسؤولية" عن الإصابة بكوفيد-19 نتيجة لرفضه المتكرر ارتداء كمامة أثناء لقاءاته.

وقالت جين أومالي ديلون إحدى المسؤولات في فريق حملة المرشح الديمقراطي للبيت الأبيض في بيان: "بدافع الحذر الشديد والتزام فريق حملتنا أعلى مستويات الوقاية، نلغي كل رحلات السناتورة هاريس المقررة حتى يوم الأحد 18 أكتوبر".

"لا اتصال"

إلى ذلك سافر هذان العضوان بالطائرة مع السناتورة الديمقراطية في 8 أكتوبر.

ووفق فريق حملتها، فقد أجرت كامالا هاريس منذ ذلك الحين اختبارين لكوفيد-19 جاءت نتيجتهما سلبية، وأن السناتورة لم تكن على اتصال بالمصابَين "خلال الـ48 ساعة التي سبقت اختبارهما".

ويشكل هذا الإعلان أحدث تطور في حملة رئاسية انقلبت رأساً على عقب بسبب وباء كوفيد-19، بعد أسبوعين من اليوم الذي ثبتت فيه إصابة دونالد ترمب بالفيروس.