.
.
.
.

ترمب متهماً الديمقراطيين: يحاولون سرقة الانتخابات

أكد في تغريدة على حسابه على تويتر أنه سيحقق فوزاً كبيراً

نشر في: آخر تحديث:

لم يتأخر رد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الأربعاء، على تصريحات منافسه الديمقراطي للانتخابات الرئاسية جو بايدن. فقد اتهم المرشح الجمهوري، الديمقراطيين بمحاولة سرقة الانتخابات، مضيفاً أنه "لن يسمح لهم بذلك".

كما اعتبر في تغريدة على حسابه على تويتر، أنه لا يمكن التصويت بعد إغلاق مراكز الاقتراع، واعداً بتحقيق فوز كبير.

إلى ذلك، أشار إلى أنه سيتحدث مساء اليوم إلى ناخبيه وأنصاره.

وفي الحال وضع موقع تويتر علامة تنبيه على تغريدة الرئيس، وذلك بسبب اتهامه الديمقراطيين بالتزوير دون أي دليل. وكتبت شبكة التواصل الاجتماعي مباشرة تحت تغريدة ترمب "بعض أو كل المحتوى الذي تمت مشاركته في هذه التغريدة موضع شك وقد يكون مضللًا بشأن كيفية المشاركة في انتخابات أو عملية أخرى لمواطنين".

قد لا تعرف النتيجة إلا غداً أو بعده

أتى اتهام ترمب هذا بعيد دقائق من توجيه بايدن كلمة لأنصاره من ولاية ديلاوير، أكد فيها أن الناخبين هم من سيحددون الفائز برئاسة أميركا لا ترمب ولا هو، بحسب تعبيره.

كما أضاف المرشح الديمقراطي أن نتيجة الانتخابات قد لا تُعرف حتى صباح غد الخميس أو بعد ذلك، لكنه عبر عن تفاؤله بالفوز.

يذكر أن بايدن حصد حتى الساعة 224 صوتا في المجمع الانتخابي، مقابل 213 لترمب الذي أشارت النتائج الأولية إلى فوزه في تكساس معقل الجمهوريين، التي أعطته بالتالي، بحسب وكالة أسوشييتد برس، 38 صوتاً.

ويتطلّب الفوز بالرئاسة الحصول على أصوات 270 ناخباً كبيراً من أصوات المجمّع الانتخابي.