.
.
.
.

أحد محامي ترمب: "لا نعرف بعد من فاز برئاسة أميركا"

حملة ترمب ترفع دعوى بشأن مزاعم رفض أصوات في أريزونا

نشر في: آخر تحديث:

على الرغم من إعلان معظم مراكز الإحصاء ووسائل الإعلام المرموقة في البلاد، فوز المرشح الديمقراطي، جو بايدن، بالرئاسة الأميريكة، لا تزال حملة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، تتمسك بموقفها المنتظر للنتائج القانونية.

وفي هذا السياق، اعتبرت المحامية، جيني إيليس، أحد أعضاء الفريق القانوني لحملة ترمب أن وسائل الإعلام لا تملك سلطة تحديد رئيس البلاد.

وأوضحت في مقال نشر، اليوم الأحد، على موقع شبكة فوكس نيوز أنه "على الرغم من توقعات العديد من المؤسسات الإخبارية ليل السبت الأحد بأن نائب الرئيس السابق جو بايدن فاز في الانتخابات الرئاسية وهزم الرئيس ترمب، إلا أن وسائل الإعلام لا تملك السلطة لتقرير نتيجة الانتخابات"، مضيفة أن الطعون القانونية المقدمة من قبل حملة إعادة انتخاب ترمب، لا تزال أمام المحاكم ولم تصدر بشأنها بعد أحكام قضائية.

الأمر لم ينتهِ بعد

إلى ذلك، اعتبرت أن الأمر لم ينتهِ بعد، وأن الأميركيين لم يعرفوا بعد من فاز بالرئاسة.

ومستشهدة بعبارة نجم البيسبول الراحل، يوجي بيرا، الشهيرة التي قالها عام 1973، رأت أن "الأمر لم ينتهِ حتى ينتهي"! وتابعت قائلة: "نريد جميعًا أن نعرف من سيكون الرئيس للسنوات الأربع القادمة. لكن يجب انتظار النتائج الدقيقة قبل كل شيء، بغض النظر عمن ندعم في هذا السباق".

من أريزونا (رويترز)
من أريزونا (رويترز)

دعوى في أريزونا

يأتي هذا في حين أعلنت حملة الرئيس الأميركي الجمهوري، دونالد ترمب، في وقت سابق أنها رفعت دعوى قضائية في أريزونا، تزعم أن أكبر مقاطعة من حيث عدد السكان في الولاية الواقعة في جنوب غربي البلاد رفضت دون وجه حق أصواتاً أدلى بها بعض الناخبين في سباق الرئاسة يوم الانتخابات.

وذكرت الدعوى، المرفوعة أمام المحكمة العليا في مقاطعة ماريكوبا، أن موظفي الانتخابات طلبوا من بعض الناخبين الضغط على زر بعدما رصدت آلة "تصويت لأكثر من مرشح". وقالت الحملة إن ذلك القرار تجاهل اختيارات الناخبين في تلك السباقات، وإن آلات تصويت جديدة استخدمت يوم الثلاثاء.

من أريزونا (رويترز)
من أريزونا (رويترز)



كما أشارت إلى أن تلك الأصوات ربما تكون "حاسمة" في نتيجة الانتخابات بالولاية.

في المقابل، لم يصدر أي تعليق من قبل إدارة الانتخابات بمقاطعة ماريكوبا.

يشار إلى أن أريزونا تملك 11 مقعداً في المجمع الانتخابي، ويفرض قانون الولاية إعادة فرز الأصوات إذا كان الهامش بين المرشحين في حدود 0.1%.

وكانت مسؤولة الخارجية في أريزونا، كاتي هوبز، أوضحت لشبكة "إيه بي سي نيوز" ABC News، يوم الخميس الماضي، أنها لا تعتقد أن إعادة فرز الأصوات سيحدث، قائلة في حينه إن "الهوامش ضيقة للغاية في الولاية، لكني لا أعتقد أننا سنصل إلى تلك المنطقة".

من أريزونا (أرشيفية- رويترز)
من أريزونا (أرشيفية- رويترز)

لكن بايدن عاد وتقدم يوم الجمعة في الولاية بأكثر من 1.3%.

يذكر أنه في ساعة مبكرة من صباح الأحد (مساء السبت بالتوقيت المحلي) أعلن بايدن فوزه برئاسة الولايات المتحدة، بعد أن رفض الناخبون بفارق ضئيل قيادة الرئيس الجمهوري الحالي لصالح نائب الرئيس الديمقراطي السابق. وقال في ويلمنغتون بولاية ديلاوير بعد إعلان جميع شبكات التلفزيون الأميركية الكبرى فوزه بعد أربعة أيام من انتخابات يوم الثلاثاء "لقد تحدث شعب هذه الأمة. منحونا نصرا واضحا ونصرا مقنعا".