.
.
.
.

نقابة أطباء مصر ترفض خطوة الاستقالات الجماعية

قالت إنها على تواصل مع وزارة الصحة وتحرص على سلامة العلاقة معها

نشر في: آخر تحديث:
أكدت النقابة العامة للأطباء أنها رفضت دعوات بعض أعضاء مجلس النقابة العامة للأطباء بتقديم استقالات جماعية، وهو ما يعتبر - برأي مراقبين - نوعاً من التصعيد في مواجهة الحكومة.

وقالت النقابة، في بيان لها، الأحد، إن دعوات تقديم الاستقالات الجماعية إلى وزارة الصحة تمثل اجتهاداً شخصياً من جانب البعض، ولا تعبر عن رأي النقابة، أو توجهها لحل مشاكل وقضايا الأطباء.

وأشار البيان إلى أن مجلس النقابة العامة للأطباء هو الجهة الوحيدة الممثلة لأطباء مصر، ولفت بيان النقابة إلى أن مجالس النقابات الفرعية هي الجهة الوحيدة المشرفة والمنظمة للإضراب.

ورفضت النقابة ما وصفته بـ"كل المحاولات والتصرفات التي تهدف إلى إفساد العلاقة بين النقابة ووزارة الصحة الجهة المنوط بها تنفيذ مشروع قانون إطار الأطباء والعاملين بالصحة، والذي يهدف لتحسين الأحوال الوظيفية والمادية للأطباء".

وأكدت النقابة حق الأطباء في الإضراب، أو في العمل، كحق أصيل كفله الدستور والقانون والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان.