أهم مشاهد محاكمة الجمل طرد منصور وإغماء عائشة

الشريف تحدث بثبات وسرور كاد يبكي وأقارب منصور أثاروا الشغب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أما المشهد الرابع فكان تحدث صفوت الشريف داخل المحكمة مدافعاً عن نفسه وكأنه في مؤتمر للحزب الوطني المنحل، حيث لم تتغير طريقته بالكلام وظهرت عليه علامات الثبات الواضحة، بينما كان الحزن الشديد ظاهراً على فتحي سرور الذي كاد أن يبكي في كثير من الأحيان وهو يدافع عن نفسه وعن تاريخه القضائي والقانوني.

ولفت رجب هلال حميدة، عضو مجلس الشعب السابق، الأنظار حيث إنه ظل طوال الجلسات يصرخ من داخل قفص الاتهام باكياً على قرار حبسه احتياطياً في قضية يقول إنه لا يعرف لماذا تم الزجّ به فيها.

وأكثر المشاهد إثارة كان شهادة توفيق عكاشة صاحب قناة "الفراعين" التي أثارت ردود فعل ومتابعات واسعة، بسبب ما كان يذيعه في قناته حول أحداث الثورة عموماً وموقعة الجمل خصوصاً.

والمشهد الأخير كان كيل الدفاع عن المتهمين الاتهامات إلى قاضي التحقيق الذي كلَّف بالتحقيق بالقضية وأحالهم للمحاكمة. وأحد محامي الدفاع اتهم القاضي بالانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين وطالب محامٍ آخر الرئيس محمد مرسي والمشير حسين طنطاوي بالإعلان عن المتهمين الحقيقيين بالقضية ملمحاً إلى علم الأخير بالحقائق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.