قنابل غريبة تخيف السوريين وسط قصف بـالعنقودية

سكان تفتناز وثقوا صور القنابل العنقودية التي ألقتها عليهم الطائرات العسكرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

قنابل غريبة

قنابل عنقودية في تفتناز
قنابل عنقودية في تفتناز

خطر يدوم سنوات

قنابل عنقودية في تفتناز
قنابل عنقودية في تفتناز
مادة اعلانية
يأتي ذلك فيما قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إن أدلة جديدة ظهرت على أن القوات الجوية السورية استخدمت ذخائر عنقودية في الأيام الأخيرة.

وقال ستيف غوس، مدير قسم الأسلحة وحقوق الإنسان في "هيومن رايتس ووتش": "عدم مراعاة سوريا لسكانها المدنيين أمر ظاهر تماماً في حملتها الجوية، التي يبدو أنها تشمل الآن إلقاء قنابل عنقودية قاتلة على مناطق مأهولة بالسكان"، محذراً سوريا أن عليها أن تكف فوراً عن استخدام هذه الأسلحة العشوائية التي تستمر في قتل وتشويه الناس بعد سنوات من إلقائها.

وبحسب بيان للمنظمة، فإن هيومن رايتس ووتش، تأكدت من أن المخلفات التي تظهر في مقاطع فيديو نشرها سوريون على الإنترنت، تخص عبوات القنابل العنقودية طراز "آر بي كيه – 250"، والقنابل الصغيرة طراز "أيه أو – 1 إس سي إتش". في حين أكدت "مجموعة جان للمعلومات"، وهي شركة نشر متخصصة في القضايا العسكرية، أن سوريا ضمن الدول الحائزة على قنابل "آر بي كيه – 250/275" و"آر بي كيه – 500" العنقودية.

وتشكل القنابل العنقودية خطراً كبيراً بسبب تفرع القنبلة المقذوفة إلى عشرات القنابل التي يمكن أن تبقى في مكان سقوطها دون أن تنفجر، ما يجعلها بمثابة ألغام قد تسبب خطراً على المدنيين ولو بعد سنوات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.