.
.
.
.

حركة 6 أبريل تعلن وفاة جابر صلاح إكلينيكياً

نقل إلى مستشفى القصر العيني عقب إصابته بطلق ناري في الرأس

نشر في: آخر تحديث:
أكد محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم حركة 6 أبريل، وفاة جابر صلاح، عضو حركة شباب 6 أبريل "إكلينيكيا".

وكان جابر قد نقل إلى مستشفى القصر العيني الفرنسي فجر الثلاثاء، عقب إصابته بطلق ناري في الرأس جراء اشتباكات الشرطة والمتظاهرين في شارع محمد محمود أمس الاثنين.

ونعى حزب الدستور الشهيد جابر صلاح جابر أول شهيد في أحداث محمد محمود ٢ الذي أصيب بطلقة في الرأس أدت إلى وفاته إكلينيكياً في مستشفي القصر العيني، وندد الحزب باستخدام الشرطة للرصاص الحى أو الخرطوش في مواجهة المتظاهرين، وإطلاقه عليهم في مواضع قاتلة، فيما يعد جريمة قتل مكتملة الأركان.

وأكد الحزب أن لجوء الشرطة لهذا العنف المفرط وغير المبرر، يخالف أبسط مبادئ القانون الإنساني والقواعد المتعارف عليها دولياً في فض المظاهرات، والتي تحظر استخدام الرصاص الحي أو إطلاق الخرطوش على مواضع قاتلة، حتى في تلك الحالات التي يستخدم فيها المتظاهرون أحيانا أساليب عنيفة.

وشدد الحزب على أن عدم محاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين، حتى الآن، هو الذي يفتح الباب لمثل هذه التجاوزات، التي تؤكد على أن عقيدة الشرطة لم تتغير بعد، الأمر الذي يجعل من إعادة هيكلة الشرطة وإعادة صياغة العقيدة الأمنية أمراً ملحاً ومهمة وطنية، لم تعد تحتمل التسويف أو المناورة.