.
.
.
.

مستشار مرسي لا إلغاء للاستفتاء وما يحدث في مصر حرية تعبير

عصام الحداد يزور واشنطن على رأس وفد من الرئاسة المصرية

نشر في: آخر تحديث:
قال الدكتور عصام الحداد، مساعد رئيس الجمهورية للعلاقات الخارجية في حوار مع شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية إن ما يحدث في مصر لا يعتبر تراجعاً في الأوضاع الداخلية، ولكن يندرج تحت حرية التعبير في الشارع المصري.

يذكر أن الحداد يزور واشنطن حالياً على رأس وفد من الرئاسة المصرية.

ونقلت "بوابة الأهرام" عن الحداد قوله إن اللجوء إلى العنف أمر مستهجن، وإن الرئيس محمد مرسي يقبل الحوار، وسبق أن قام بحوار مع القوى الوطنية قبل الأحداث الأخيرة، مشيراً إلى أن كل شيء قابل للتفاوض.

ورفض الحداد ما طرحه الدكتور محمد البرادعي، رئيس الجبهة الوطنية للإنقاذ، من ضرورة الرجوع عن الإعلان الدستوري ومشروع الدستور وقال: "طالما سنرجع إلى الناس في الاستفتاء، فما الداعي لأن نلغي مشروع الدستور".

وأضاف أنه يمكن الرجوع إلى مجلس الشعب بعد انتخابه من جديد لتعديل المواد المختلف عليها في الدستور.