.
.
.
.

الجيش المصري يؤمن الاستفتاء بـ120 ألف عنصر و6000 آلية

القيادة العامة للقوات المسلحة ناقشت جميع الترتيبات بالتعاون مع وزارة الداخلية

نشر في: آخر تحديث:
أعلنت القوات المسلحة المصرية أنها ستشارك في تأمين الاستفتاء على الدستور الجديد، من خلال تأمين اللجان الانتخابية، بالانتشار في جميع المحافظات، بمشاركة أكثر من 120 ألف ضابط وصف ضابط وجندي، و6 آلاف مركبة من أنواع مختلفة، تنفيذاً لقرار الفريق أول عبدالفتاح السيسي، القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي.

وقد ناقشت القيادة العامة للقوات المسلحة جميع الترتيبات والإجراءات المرتبطة بمعاونة وزارة الداخلية في تنظيم أعمال التأمين للاستفتاء على مشروع الدستور، مع التأكيد على تفهم جميع القوات المشاركة للمهام المكلفة بها لدعم الشرطة المدنية في تأمين اللجان العامة والمراكز الانتخابية واللجان الفرعية المعدة لعملية الاستفتاء.

يأتي ذلك في الوقت الذي أنهت الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية استعدادها للانتشار وتأمين عملية الاستفتاء بكافة المحافظات، والتي تضم 351 لجنة عامة و9334 مركزاً انتخابياً و13099 لجنة فرعية، بعد إعداد قوات التأمين الثابتة والاحتياطات القريبة والبعيدة ودوريات التأمين المتحركة، والتأكد من تكثيف إجراءات التأمين على الحدود البرية والساحلية على كافة الاتجاهات الاستراتيجية ضد أعمال التسلل والتهريب بالتعاون مع قوات حرس الحدود والفروع الرئيسية للقوات المسلحة.