القضاء الإداري ينظر في بطلان إجراء الاستفتاء

الانقسام مستمر في مصر قبل استفتاء السبت بعد فشل الجيش في لمّ الشمل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
4 دقائق للقراءة

وتساءلت صحيفة التحرير (مستقلة) اليوم "من أجهض مبادرة الجيش مع القوى السياسية؟" مشيرة إلى احتمال وجود "ضغوط من الرئاسة"، خصوصا بعد أن وافقت المعارضة على الحضور بعد أن رفضت دعوات حوار وجهها الرئيس محمد مرسي.

وعنونت الشروق (مستقلة) "غياب الرئيس يؤجل (غداء الجيش)". ونقلت عن "مصادر مطلعة" لم تكشفها أن "المؤسسة العسكرية واجهت ضغوطا من رئاسة الجمهورية خصوصا مع إعلان جبهة الإنقاذ موافقتها على دعوة القوات المسلحة".

وكان وزير الدفاع القائد العام للقوات المسلحة عبدالفتاح السيسي دعا الرئيس مرسي والمعارضة والكثير من الفعاليات المجتمعية الأخرى إلى "لقاء شركاء الوطن" للمّ شمل العائلة المصرية و"طمأنة المواطن المصري القلق"، بسبب التوتر وأجواء الانقسام.

وقبل يومين من استفتاء السبت بدأت عناوين الصحف تركز بشكل أكبر على الاستفتاء والمواقف منه.

وعنونت الحرية والعدالة لسان حال حزب الإخوان المسلمين "التصويت على الدستور بدأ" في إشارة إلى بدء تصويت المصريين بالخارج.

أما صحيفة المصري اليوم (مستقلة) فكتبت في عنوانها الرئيسي "جبهة الإنقاذ قولوا لا" وفي عنوان فرعي "الدستور: 22 مادة بها استثناءات و26 متناقضة و5 غامضة" من 236 مادة في مشروع الدستور. وعنونت صحيفة الوفد "دستوركم باطل، جبهة الإنقاذ تدعو للتصويت برفض الدستور".

وكتبت صحيفة الجمهورية (حكومية) على صدر صفحتها الأولى جبهة الإنقاذ تشارك بلا والإخوان يحشدون لنعم".

في المقابل حمل عنوان صحيفة الفجر (مستقلة) على الإخوان المسلمين وعنونت "الإخوان لصوص وقتلة".

وقد وضعت على صدر صفحتها الأولى شعار الإخوان مع صورة جمجمة بعصابة حمراء وذلك على خلفية وفاة صحافيها الحسيني أبو ضيف الأربعاء بعد إصابته بطلق ناري في الصدامات الدامية قبل أسبوع أمام القصر الرئاسي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.