.
.
.
.

وزير الإعلام المصري يدعو أعضاء الوطني والمعارضة للمصالحة

لا يمكن لفصيل سياسي أو حزب واحد أن ينفرد بحكم مصر فقد مضى هذا العهد وولى

نشر في: آخر تحديث:
قال صلاح عبدالمقصود وزير الإعلام المصري "إنه لا يمكن لفصيل سياسي أو حزب واحد أن ينفرد بحكم مصر، فقد مضى هذا العهد وولى".

وفيما يحمل دعوة صريحة للتحالف مع أعضاء الحزب الوطني المنحل قال صلاح عبدالمقصود: "إذا كان الدستور المصري الجديد قد عزل في مواده أعضاء من الحزب الوطني شاركوا في لجنة سياسات الوطني المنحل خلال العشر سنوات الماضية فإن هؤلاء عددهم لا يتعدى أكثر من 1300 شخص لكن هناك ما يقرب من 3 ملايين عضو بهذا الحزب كانوا منضمين إليه ولم يساهموا في إفساد الحياة السياسية وإن معظمهم اشترك في هذا الحزب بدافع البحث عن الأمان الوظيفي أو التجاري والاستثماري فهؤلاء لابد أن تشملهم المصالحة الوطنية التي ندعو إليها".

وتأتي هذه الدعوة من وزير الإعلام المصري المنتمي لحزب الحرية والعدالة قبل أسابيع من بدأ فعاليات انتخابات مجلس النواب المصري وربما تعد هذه هي الدعوة الأولى من مسؤول ينتمي للحرية والعدالة.

وجاءت الدعوة في سياق حديث لوزير الإعلام المصري خلال ندوة "الأزمة الاقتصادية والمجتمع المدني"، التي نظمتها الهيئة القبطية الإنجيلية بأحد فنادق القاهرة مساء ليل أمس الأربعاء .

وتحدث وزير الإعلام المصري داعيا قوى المعارضة المصرية إلى الجلوس على مائدة الحوار الوطني التي تنظمها الرئاسة المصرية مؤكدا أنه من الطبيعي وجود معارضة قوية ومن الطبيعي أيضا وجود خلاف سياسي ولكن ليس من الطبيعي أن يصل هذا الخلاف إلى حد القطيعة والخصومة ولابد أن يفكر الجميع في مصلحة مصر العليا وأن تتعاون المعارضة والنظام السياسي الذي يدير البلاد الآن".

وتناول صلاح عبدالمقصود وزير الإعلام المصري الدعوات التي تطالب بإسقاط النظام قائلا "إنه إذا كنا نفتح أذرعنا للحوار والمصالحة ونؤكد أنه لا يمكن أن ينفرد حزب واحد بحكم مصر فإنني في نفس الوقت أؤكد أن المقاطعة للحوار والدعوات للتظاهر من أجل إسقاط النظام مآلها إلى الفشل".

وتابع الوزير "النظام الحالي يستند إلى أرضية شعبية كبيرة واستنساخ آليات الثورة ورفع لافتات كانت ترفع في وجه نظام بائد مستبد لن تنجح لإسقاط نظام يؤمن بحق المعارضة ونظام جاء بالانتخاب الحر والنزيه فالحل هو الجلوس على مائدة الحوار ليجتمع الجميع فكلنا مصريون ولنا أسهم متساوية في إسقاط النظام البائد ونجاح الثورة المصرية".

واتهم عبدالمقصود بعض وسائل الإعلام والقنوات الفضائية الخاصة بزرع الفتنة بين الشعب المصري والنظام قائلا "لن تستطيع مناحات الإعلام التي نشاهدها كل ليلة في برامج التوك شو، التفرقة بيننا ولن يستطيع أي فصيل أن يقصي فصيلا سياسيا آخر فالحوار هو قدرنا حتى تقلع سفينة الوطن الى الأمام".