جرين إيجيلز تدعو للتجمع لمواصلة القصاص لشهداء بورسعيد

قائد الجيش الثاني الميداني: لا تهاون في تطبيق قرار حظر التجوال ببورسعيد

نشر في: آخر تحديث:
في تحدٍ صريح وواضح لحظر التجوال الذي أصدره الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، على مدن القناة الثلاث، وجهت رابطة ألتراس النادي المصري المعروفة بـ"جرين إيجيلز" نداء عاجلاً لأعضائها وأهالي بورسعيد من أجل التجمع في الثامنة مساء اليوم الاثنين، بتوقيت القاهرة، من أجل التصدي لمن وصفتهم بقتلة أبناء بورسعيد.

وأضافت "جرين إيجيلز"، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أنها ستواصل الجهاد حتى تقتص لقتلى بورسعيد منذ السبت الماضي، والذين وصل عددهم حتى الآن إلى 45 شهيداً حسب بياناتهم.

واختمت رابطة ألتراس المصري البورسعيدي بيانها، بالقول: "لن يستطيع أحد أن يكسر أبناء المدينة الباسلة".

هذا وأعلن اللواء أحمد وصفي، قائد الجيش الثاني الميداني، أن قواته تولت مأموريتها في بورسعيد بعد ساعة ونصف فقط من صدور قرار القائد العام بنزول المدينة، وأن مهمة القوات هي تأمين المنشآت العامة والحيوية والمساعدة في عودة الهدوء والاستقرار.

وأكد قائد الجيش الثاني أن رجال القوات المسلحة سيؤدون مهمتهم في تنفيذ قرار حظر التجوال بكل حزم ودون تهاون، مشيراً إلى أن مهمة قواته هي إعادة الاستقرار، بحسب ما نشرته "بوابة الأهرام".

وقال إنها ستنجح بمساعدة أبناء المدينة لها، وهو يثق في وعيهم وفهمهم أن القرار صادر ليس لمعاقبة الشعب، ولكن للقضاء على أعمال البلطجة.

وأضاف قائد الجيش في المؤتمر الصحافي الذي عقده داخل المحطة العسكرية ببورسعيد، أنه يتوقع عودة الهدوء لبورسعيد في خلال أيام قليلة، معرباً عن ثقته في وطنية أبناء المدينة الباسلة، وأنهم لا يمكن أن يكونوا هم حملة السلاح ولكن بالتأكيد هناك عناصر دخيلة هي التي تسببت في تفجر الأوضاع وأحداث العنف.

كما أكد أن قرار الضبطية القضائية، الذي أقره مجلس الشورى لرجال القوات المسلحة، سيتم تطبيقه في الحالات الخارجة عن الشرعية فقط، كما أن هناك تنسيقاً كاملاً مع قوات الشرطة لإعادة الاستقرار والأمان إلى حالتها الطبيعية.