.
.
.
.

"التحرير" يستعد لاستقبال مسيرات الذكرى الثانية لتنحي مبارك

جماعة "بلاك بلوك" تهدد باقتحام قصر الاتحادية وإثارة الفوضى إذا لم تنفذ مطالبها

نشر في: آخر تحديث:


شهد ميدان التحرير في الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، حالة من الهدوء قبل ساعات قليلة من توافد المسيرات والتظاهرات السلمية، التي دعت إليها الحركات والقوى الثورية في الذكرى الثانية لتنحي الرئيس السابق حسني مبارك.

وقامت اللجان الشعبية بإغلاق جميع مداخل ومخارج الميدان، أمام السيارات من خلال وضع الحواجز الحديدية والأسلاك الشائكة، كما قامت بطرد الباعة الجائلين من محيط الميدان.

في هذه الأثناء هددت جماعة "بلاك بلوك" باقتحام قصر الاتحادية وإثارة الفوضى إذا لم تنفذ مطالبها, وأهمها استقالة الرئيس محمد مرسي وتغيير النائب العام.

هذا ودعا حزب "الدستور" برئاسة الدكتور محمد البرادعي الأحزاب والقوى الثورية وكافة أطياف الشعب للمشاركة في المسيرات المتجهة إلى ميدان التحرير للمطالبة بإسقاط النظام، بحسب ما ذكرت صحيفة "اليوم السابع".

وقال الحزب في بيان له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن التجمع سيكون أمام جامع السيدة وجامع الفتح في تمام الساعة 5 مساء، ثم بعد ذلك التوجه إلى ميدان التحرير.