قنديل يصل إلى العراق ويجري مباحثات مع المالكي

تشمل سبل تعزيز العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية وعلى رأسها الأزمة السورية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وصل إلى العراق الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء المصري، ويرافقه 6 وزراء و60 رجل أعمال، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ سنوات عديدة، وذلك لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وزيادة حجم التبادل التجاري في المشروعات المتعلقة بقطاع الكهرباء والطاقة والبترول والبناء والخدمات.

وتتناول الزيارة الإعلان عن تشكيل أو مجلس لرجال الأعمال"المصريين - العراقيين"، لإتاحة الفرصة للاستثمار المصري لتوسيع أعماله في العراق.

هذا ويبحث قنديل مع نظيره نوري المالكي سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ودفعها في المجالات كافة، فضلاً عن تطورات الأوضاع على الساحتين العربية والإقليمية، والتي تهم البلدين وعلى رأسها الوضع في سوريا، بحسب ما ذكرت صحيفة "اليوم السابع".

وكان السفير المصري في العراق، شريف شاهين، قد وصف زيارة قنديل الى العراق بـ"المهمة" وذلك في تصريحات نشرتها مواقع وصحف مصرية من بينها بوابة "الأهرام العربي".

وقال السفير الدكتور علاء الحديدي، المتحدث الرسمي لمجلس الوزراء، في تصريحات صحافية له في القاهرة أمس الأحد، إن "الزيارة ستشمل عدة لقاءات، حيث يتضمن اليوم الأول لقاءات المسؤولين بالبلدين واليوم الثاني سيلتقي رئيس الوزراء بالجالية المصرية في العراق، ثم يعقد مؤتمراً صحافياً للإعلاميين العراقيين والوفد الإعلامي".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.