.
.
.
.

قوات الأمن المصرية تعزز من تواجدها في مدينة العريش شمال سيناء

بعد أن هاجم مسلحون ملثمون المارة بشوارع المدينة في وقت سابق من هذا الشهر

نشر في: آخر تحديث:

واصلت قوات الأمن بمدينة العريش انتشارها بصورة مكثفة ، اليوم الاثنين، لحفظ الأمن وتحقيق الاستقرار في شمال سيناء، حيث تم نشر المدرعات والأفراد بعدة أماكن بشوارع وميادين العاصمة، بالإضافة إلى نشر الأكمنة الأمنية الثابتة على الطرق الرئيسية والمتحركة داخل شوارع العاصمة، "بحسب بوابة الأخبار".

وقامت بتفتيش السيارات المارة والاطلاع على إثبات الشخصية للركاب وفرضت قوات الأمن إجراءات أمنية مشددة على المدينة بصورة لم تشهدها مدينة العريش من قبل.

وقد تم الدفع بآليات عسكرية ومدرعات للجيش والشرطة وعدد كبير من أفراد الأمن بوسط مدينة العريش، وعلى الطريق الدولي العريش - القنطرة.

وقد عبر المواطنون عن سعادتهم بهذا التواجد الأمني المكثف وطالب المواطنون باستمرار مثل هذه الحملات الأمنية.

تأتي تلك التطورات بعد أن هاجم مسلحون ملثمون المارة بشوارع المدينة، في وقت سابق من هذا الشهر.