.
.
.
.

باسم يوسف للرئاسة والسفارة الأميركية: ده كان عيش وفراولة

جاء كلامه بعد أن وجهت الرئاسة عبر حسابها رسالة انتقاد للحساب الرسمي للسفارة

نشر في: آخر تحديث:

قال الإعلامي باسم يوسف، مقدم برنامج "البرنامج" على قناة "cbc"، على حسابه في "تويتر": "ياجدعان صلّوا على النبي، ده مهما كان عيش وفراولة"، تعليقًا على المحادثة التي دارت بين رئاسة الجمهورية والسفارة الأميركية في القاهرة، حول نشر السفارة مقطع فيديو للمذيع الأميركي الساخر، جون ستيوارت، الذي انتقد فيه الرئيس مرسي.


كانت الرئاسة، وجهت عبر حسابها على "تويتر"، الثلاثاء، رسالة للحساب الرسمي للسفارة الأميركية في القاهرة، جاء فيها: "من غير الملائم لهيئة دبلوماسية المشاركة في ترويج دعاية سياسية سلبية"، وذلك عقب نشر السفارة الأميركية، في وقت سابق، مقطع فيديو لحلقة الإعلامي الأميركي، مقدم برنامج "ذا دايلي شو"، عن الرئيس محمد مرسي، تضامنًا مع باسم يوسف.

وانتقد "ستيورات" مرسي قائلا: "الرئيس الذي تعاني بلاده من 30% بطالة، وتحرش جنسي غير مسبوق، وتضاعف في معدل التضخم مرتين، ترك كل ذلك ليلاحق الساخر باسم يوسف".

وخاطب المذيع الأميركي، مرسي: "إذا كانت السخرية من قبعة الرئيس ولغته الإنكليزية جريمة، فهذه كانت مهمتي لمدة 8 سنوات"، وتابع: "أنا لا أفهم هذا يا رجل، أنت رئيس مصر، الوريث لأعظم حضارة عرفها التاريخ المكتوب، أناسك اخترعوا الحضارة والورق واللغة المكتوبة، وبنوا الأهرامات، ما الذي أنت قلق منه، من فنان كوميدي".

ووجّه حساب الرئاسة على تويتر، التدوينة، لحساب باسم يوسف، ولبرنامج جون ستيورات، وحساب السفارة الأميركية.