النيابة: انفجار جهاز تكييف وراء حريق محكمة جنوب القاهرة

اتحاد النقابات المهنية وصف الحادث بالمدبر وقال إنه استمرار لسياسة التخريب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اتهم المستشار هاني عباس، رئيس محكمة جنوب القاهرة، وزارة الداخلية بالتقصير في حماية المحكمة من الحريق، وحمّلها المسؤولية عن الواقعة، وكشفت تحقيقات النيابة المبدئية، أن وراء الواقعة انفجار جهاز تكييف في غرفة أحد وكلاء النيابة بالمحكمة، في حين وصف اتحاد النقابات المهنية الواقعة بأنها «سياسة تخريبية» مدبرة، وأدانت حملة «وطن بلا تعذيب» تقاعس قوات الأمن عن حماية نزلاء سجن الاستئناف المجاور للمحكمة، وحمّلت «الداخلية» المسؤولية حال إصابتهم بمكروه. بحسب صحيفة "المصري اليوم".

وكشفت تحقيقات نيابة جنوب القاهرة الكلية أن المعاينة المبدئية لمحكمة باب الخلق، وشهادة الشهود، تشير إلى أن سبب الحريق هو انفجار جهاز تكييف بالطابق الثالث، وطالبت بسرعة إعداد التقرير النهائي للمعمل الجنائي، وتحريات المباحث الجنائية و«الأمن الوطني» حول الحادث.

وشكلت النيابة لجنة لفحص القضايا المحترقة، واستمعت لأقوال الشهود، الذين أكدوا اشتعال النيران في مكتب نيابة بولاق أبو العلا، بعد سماعهم صوت انفجار.

ووصف اتحاد النقابات المهنية الحادث بالمدبر، مشيراً إلى أنه يأتي استمراراً لما سماه «سياسة تخريبية» تستهدف الملفات المهمة في المحاكم، التي تدين القتلة في أحداث الثورة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.