حركة كفاية تشن "حملة تمرد" لإسقاط مرسي

تسعى إلى جمع توقيع 15 مليون شخص والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

بدأ أعضاء حركة "كفاية" المعارضة في مصر فعاليات حملة "تمرد"، لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، وإسقاط نظام الإخوان.

وقال محمود بدر، عضو اللجنة التنسيقية، الثلاثاء، إن الحركة تمكنت من جمع "560" توكيلاً في محافظة البحيرة (شمال)، نقلا عن صحيفة "المصري اليوم"، الأربعاء 1 مايو/أيار.

وأشار عضو اللجنة التنسيقية للحركة إلى أن الهدف الرئيسي من الحملة هو جمع 15 مليون توقيع من الشعب المصري، لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، وإسقاط شرعيته.
وتسعى الحملة إلى جمع عدد من الأصوات يفوق ما حصل عليه مرسي في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وشدد على أن الحملة ستنتهي بمليونية، يليها اعتصام أمام قصر الاتحادية الرئاسي في 30 يونيو/حزيران المقبل، وذلك بهدف الدعوة إلى انتخابات رئاسية مبكرة.

وأكد بدر على ضرورة التنسيق مع القوى الثورية في حملة "تمرد" لاستعادة ثورة الشعب المصري، التي استولت عليها جماعة الإخوان، على حد قوله.
ونشرت صفحة الحملة، على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عددًا من الاستمارات التي تم جمع توقيع المواطنين عليها، لسحب الثقة من الرئيس بعد أن أثبت انحرافه عن مبادئ وأهداف ثورة 25 يناير، طبقا للصفحة.

وقال المنسق العام لشباب حركه كفاية، "محمد عبد العزيز"، إن حملة "تمرد" تهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية مبكرة وليس تفويض أي شخص لإدارة أمور البلاد.

ونفى أن يكون الهدف من التوكيلات هو تفويض الجيش المصري في إدارة البلاد، موضحا أن الحملة لا تفرض رئيسا بعينه حال نجاحها في سحب الثقة من الرئيس.

وتأتي الحملة بالتزامن مع قرب انتهاء السنة الأولى من حكم الرئيس مرسى في يوليو/تموز القادم.

وجاء نص استمارة سحب الثقة، التي يوقع عليها المشاركون في الحملة كالتالي: "منذ أن وصل (محمد مرسي العياط) إلى السلطة، يشعر المواطن البسيط بأنه لم يتحقق أي هدف من أهداف الثورة، التي كانت: (العيش، والحرية، والعدالة الاجتماعية، والاستقلال الوطني)، وفشل مرسي في تحقيقها جميعا فلم يحقق الأمن، ولا العدالة الاجتماعية، وأثبت أنه فاشل بمعنى الكلمة ولا يصلح لإدارة بلد بحجم مصر".

ويتواصل النص: "لذلك أعلن أنا الموقع أدناه وبكامل إرادتي وبصفتي عضوًا في الجمعية العمومية للشعب المصري سحب الثقة من رئيس الجمهورية الدكتور "محمد مرسي عيسى العياط"، وأدعو إلى انتخابات رئاسية مبكرة، وأتعهد بالتمسك بأهداف الثورة، والعمل على تحقيقها ونشر حملة "تمرد" بين صفوف الجماهير حتى نستطيع معا تحقيق مجتمع الكرامة والعدالة والحرية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.