الرئاسة: مرسي لن يتولى منصب رئيس الوزراء وقنديل باقٍ

المعارضة تطالب بإقالة قنديل وتعتبر تنحيته جزءاً من التغيير السياسي المطلوب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

صرح السفير عمر عامر، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأنه لا صحة لما يتردد حول رئاسة الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية لمجلس الوزراء، أو أن هناك تفكيراً في إسناد هذا المنصب لإحدى الشخصيات.

وأوضح المتحدث الرسمي، اليوم الجمعة، أن التعديل الوزاري سيشمل بعض الوزارات بهدف تحسين الأداء وتخفيف الأعباء عن المواطنين، وأن معيار الكفاءة هو الأساس الذي سيتم عليه اختيار الوزراء في التعديل الوزاري المقبل.

وتصر المعارضة المصرية على تنحية رئيس الوزراء هشام قنديل كجزء من إصلاح سياسي، ولا يكفي معه إجراء تعديل جزئي على بعض الوزارات.

وحسب صحيفة "اليوم السابع"، فقد أجرت الصفحة الرسمية لحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، استطلاعاً للرأي، حول أفضل الوزراء في حكومة الدكتور هشام قنديل، وجاء استطلاع الرأي تحت عنوان: "من هم أفضل وزراء حكومة قنديل من وجة نظرك؟".

واختار المشاركون بصفحة حزب الحرية والعدالة، الدكتور باسم عودة وزير التموين في المركز الأول، بينما حل الفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع في المركز الثاني، فيما حصل الدكتور أسامة ياسين، وزير الدولة للشباب، على المركز الثالث، أما المركز الرابع في الاستفتاء فكان من نصيب الدكتور طلعت عفيفي وزير الأوقاف، وجاء في المركز الخامس المهندس حاتم صالح، وزير الصناعة والتجارة الخارجية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.