.
.
.
.

المخابرات العامة تتولى ملف الأغذية بجامعة الأزهر

التنفيذ الفعلي لتولي المخابرات عملية التوزيع سيتم في غضون عشرة أيام

نشر في: آخر تحديث:

أفاد الأستاذ الدكتور محمد مختار جمعة مبروك، عميد كلية الدراسات الإسلامية، ومقرر اللجنة التي شكلها الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لحل مشاكل المدن الجامعية بجامعة الأزهر، بأن اللجنة انتهت إلى إسناد ملف التغذية كاملاً بالمدينة الجامعية إلى جهاز المخابرات العامة، على أن يقوم الأستاذ الدكتور نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، والأستاذ محمود شعيب، أمين عام الجامعة الذي دُعي لحضور الاجتماع بإنهاء إجراءات الإسناد.

وأوضح الدكتور مختار أن التنفيذ الفعلي لصرف الوجبات المتفق عليها للطلاب بمعرفة جهاز المخابرات العامة سيتم خلال عشرة أيام من تاريخ الاجتماع.

تأتي تلك التطورات بعد أن تعرض العديد من طلاب المدن الجامعية التابعة للأزهر إلى عمليات تسمم مرتين في غضون شهر تقريباً، وخرجت مظاهرات على إثرها تطالب بإقالة رئيس الجامعة.

في حين اتهمت قوى سياسية أخرى جماعة الإخوان بأنها تستغل الحادث، لمحاولة أخونة الأزهر الشريف، وتظاهر ناشطون في شوارع القاهرة في ذلك الوقت تأييداً لشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب.