.
.
.
.

وزير سوداني: مرسي أبدى رغبة في التنازل عن حلايب وشلاتين

دعا إلى استغلال مشترك للمنطقة وأكد في الوقت ذاته أحقيه السودان فيها

نشر في: آخر تحديث:

أكد تسجيل صوتي منسوب لوزير البيئة السوداني، حسين عبدالقادر هلال، أن "الرئيس محمد مرسي أبدى استعداده لإعادة منطقة حلايب وشلاتين للسودان".

وأضاف هلال، في التسجيل الصوتي الذي بثته قناة "النهار" المصرية، مساء أمس، أن النظام السابق كان يرفض التفاوض مع السودان بخصوص حلايب وشلاتين لكن الرئيس مرسي قال إنه على استعداد لإعادتها للسودان.

وأشار الوزير إلى أن منطقة حلايب وشلاتين منطقة مشتركة ومن الأفضل أن يتم استغلالها لصالح البلدين، لافتاً في الوقت عينه إلى أن هذه المنطقة من حق السودان.

وتعتبر قضية حلايب وشلاتين ملفاً شائكاً بين الدولتين، وأثيرت القضية مجدداً خلال زيارة الرئيس محمد مرسي الأخيرة للسودان، حيث أفادت أنباء بأن الرئيس السوداني عُمر البشير طرح ملف مثلث حلايب وشلاتين أثناء اجتماعه بالرئيس مرسي، ووعده الرئيس مرسي خلالها بإعادتها للسودان، الأمر الذي نفته الرئاسة المصرية خلال مؤتمر صحافي فيما بعد.

ومثلث حلايب وشلاتين منطقة تقع على الطرف الإفريقي للبحر الأحمر مساحتها 20,580 كم2، وتوجد بها ثلاث بلدات كبرى هي: حلايب وأبورماد وشلاتين، وفرضت مصر سيطرتها كاملة على المنطقة عام 2000.