.
.
.
.

تشريعية مجلس الشورى تعيد تقسيم الدوائر الانتخابية

قررت زيادة عدد مقاعد مجلس النواب إلى 588 وسط اعتراض بعض الأعضاء

نشر في: آخر تحديث:

وافقت اللجنة التشريعية بمجلس الشورى خلال اجتماعها برئاسة صبحي صالح على مقترح الحكومة بتعديل الدوائر الانتخابية وعدد مقاعد مجلس النواب، وكشف المقترح عن زيادة عدد مقاعد مجلس النواب إلى 588 بإجمالي 148 دائرة مقسّمة بين 50 دائرة فردي بواقع 392 مقعداً و98 دائرة فردي بواقع 196 مقعد دائرة قائمة، وتساءل النواب ساخرين من هذه الزيادة قائلين: "هيقعدوا فين؟"، وكان رد أحد النواب ساخراً: "يبقى كل واحد يجيب كرسي معاه".

وبحسب صحيفة "اليوم السابع" قال صبحي صالح الذي رأس الاجتماع "أرجو أن نتقبل التعديلات على الدوائر كما جاءت، وكانت أبرز الزيادات في محافظات الإسكندرية والإسماعلية وكفر الشيخ أصبحت 8 والبحيرة والأقصر والمنيا والقليوبية، والتعديلات كانت تقضي بحذف مقاعد من ثلاث محافظات وهذا الرأي اعترضت عليه وزارة الداخلية، وقالت إنه سيزيد من حالة الاحتقان. يُذكر أن عدد مقاعد مجلس الشعب المنحل كان 518.

وأقرّ النواب الاقتراح وتم إرساله على الفور إلى مطبعة المجلس ليتم طباعته حتى يتسنى عرضه خلال الجلسة العامة لمجلس الشورى اليوم، والتي من المقرر أن يتم فيها نظر تقرير اللجنة حول تنفيذ مقتضى ملاحظات المحكمة الدستورية على قانون مجلس النواب.

وأكد النائب صبحي صالح أن التقسيم الجديد راعى زيادة المحافظات دون المساس أو الانتقاص من مقاعد المحافظات الأخرى، حسب ما أكدت بوابة "الأهرام".

كانت اللجنة التشريعية قد انتهت خلال اجتماعات سابقة من إقرار كافة ملاحظات المحكمة الدستورية على قانون مجلس النواب فيما عدا تقسيم الدوائر والذي جرى مناقشته لليوم.