المسلماني: الخوف من تكرار تجربة الجزائر في مصر غير صحيح

أكد أن الرئيس المعزول مرسي موجود في مكان آمن ويحظى بالاحترام اللائق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال أحمد المسلماني، المستشار الإعلامي للرئيس المصري المؤقت، لـ"العربية"، إن الخوف من تكرار التجربة الجزائرية في مصر لا أساس له، موضحاً أن الأمور تسير نحو تشكيل حكومة أزمة.

وكشف المسلماني أن الإعلان الدستوري سيصدر غداً أو بعد غدٍ، مشيراً إلى أن هناك اتجاهاً لإلغاء وزارة الإعلام ووزارات أخرى.

وقال إن صلاحيات رئيس الوزراء ونائب الرئيس ستكون واضحة، مشيراً إلى أن تفاصيل خارطة الطريق ستتضح هذا الأسبوع، وقال: "نسعى لتقصير المرحلة الانتقالية بقدر الإمكان".

وعن أنباء ترشيح زياد بهاء الدين لرئاسة الوزراء قال: "لم يتم البت بشكل نهائي في ترشيح زياد بهاء الدين لرئاسة الوزارة".

وقال إن تشكيل الحكومة لن يتم في إطار المحاصصة، مؤكداً أن الرئيس سيلتقي البرادعي وبهاء الدين وشخصيات أخرى غداً.

وأوضح المسلماني أن القرار المصري قرار وطني لا يقبل بضغوط خارجية، مؤكداً أن الرئيس المعزول مرسي موجود في مكان آمن ويحظى بالاحترام اللائق.

وتحدث عن أسباب إغلاق بعض القنوات أثناء الثورة، موضحاً أن إغلاقها كان بسبب الخوف من أن تشعل حرباً أهلية، مضيفاً "نرحّب بصدور صحيفة الحرية والعدالة"، مبيناً أنه لا يوجد حظر عليها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.