أيمن نور ينفي عزله من رئاسة حزب "غد الثورة" المصري

قال إنه يوجد في عطلة بمناسبة شهر رمضان وتم تكليف محمد محيي الدين بتسيير الحزب لحين عودته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

نفى الدكتور أيمن نور عزله من رئاسة حزب غد الثورة، في اتصال مع مكتب "العربية" في القاهرة"، وأوضح أنه يوجد في عطلة خلال شهر رمضان المعظم، وقال نور إن "كل ما في الأمر هو أنه في إجازة خلال شهر رمضان فقط، وتم تكليف الدكتور محمد محيي الدين بمباشرة تسيير الحزب لحين عودته".

وأعلن الدكتور محمد محيي الدين نائب رئيس حزب غد الثورة في بيان صحافي، أنه تقرر حل المكتب السياسي للحزب وإعادة تشكيله مرة أخرى.

وكانت جبهة الإنقاذ قد انزعجت من قرار الدكتور أيمن نور المشاركة في حركة المحافظين الأخيرة التي قام بها الرئيس المعزول محمد مرسي، وقالت مصادر من جبهة الإنقاذ وقتها، إنها "ستستبعد حزب غد الثورة من الحياة السياسية بشكل نهائي بسبب موقف الدكتور أيمن نور".

وقال محيي الدين في البيان الصحافي إن المعطيات الجديدة جاءت "في إطار إعادة تنظيم تشكيلات حزب غد الثورة بما يتوافق مع النهج السياسي الليبرالي للحزب والفكر الوسطي الذي يتبناه، وبما يصب في النهاية في مصلحة مصر، حيث نعتبر الأحزاب، ومنها غد الثورة، مؤسسة من مؤسسات الدولة".

وذكر محيي الدين الذي يتولى صلاحيات زعيم الحزب مؤقتا لغياب الدكتور أيمن نور طوال شهر رمضان، وسجل محيي الدين أيضا، أن القرار تم اتخاذه بالتشاور مع الأستاذ محمد أبو العزم رئيس الحزب والمجلس الرئاسي للحزب.

ومن جهة أخرى، صرح الأستاذ محمد أبو العزم رئيس حزب غد الثورة بأن المجلس الرئاسي للحزب في اجتماعه الأخير فوض كلا من محمد محيي الدين وسيد بسيوني، وأيمن هيبة وهيام سعفان ونجلاء فوزي، وصام عطية، للحديث لوسائل الإعلام باسم الحزب إلى حين إعادة تشكيل المكتب السياسي ولجنة الإعلام.

وأكد أبو العزم أن هؤلاء فقط هم من يعبرون عن رؤية الحزب، وأن أي تصريحات منسوبة لأعضاء آخرين في الحزب تعبر فقط عن أصحابها بصفة شخصية، وافقت أم خالفت رؤية الحزب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.