مشهد من مسلسل "الجماعة" تنبأ بتظاهرات نساء الإخوان

النشطاء يتداولون مقطعاً للمرشد وهو يأمر بنزول النساء والرضع لإرهاب أجهزة الأمن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تداول نشطاء مصريون الاثنين، مقطع فيديو لمشهد من مسلسل "الجماعة" الذي كتبه وحيد حامد وأخرجه محمد ياسين، وقام ببطولته إياد نصار، وعرض في عام 2010 متناولا نشأة جماعة الإخوان المسلمين في مصر، حيث تناول الفيديو مشهدا لمرشد الجماعة السابق محمد مهدي عاكف والذي جسد دوره الفنان سامي مغاوري، أمام مكتب الإرشاد بصحبة بعض من أعضاء الجماعة.

المرشد أمر أحد الأعضاء بأن يأمر نساء الجماعة بالنزول إلى التظاهرات، مبديا اندهاشه من رفضهن النزول، وحينما برر له العضو الإخواني بأن الرفض يأتي من منطلق العفة وخوفا من التحرش، فاجأه المرشد بقوله إنه لابد أن تنزل النساء بصحبة أطفالهن الرضع، حتى يمنعوا الموتورين من جهاز أمن الدولة من التعرض للمظاهرة.

تلك المقولة التي أصابت عضو الجماعة بالاندهاش معلقا عليها، بأنه من المفترض أن يحمي الرجال النساء لا العكس، وهو ما أجابه عليه مرشد الجماعة بأنهم قاموا بتزويج النساء لرجال الجماعة من أجل مواقف كهذه، وعليهن إن رفضن الخروج في التظاهرات أن يعودوا لبيوت أهاليهن.

الفيديو أثار جدلا موسعا بين نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" حيث اعتبر كثيرون أن وحيد حامد تنبأ بما يدور في الفترة الحالية، خاصة بعد سقوط عدد من النساء قتلى في تظاهرات الإخوان المسلمين، وهو ما أرجعه البعض إلى أن الإخوان يحاولون أن يحتموا بنسائهم أثناء التظاهرات، وأكد عدد من النشطاء أن هذه هي عقيدة الإخوان على مر العصور وأنهم لم يغيروها.

ومن جهته أكد الكاتب وحيد حامد في تصريحاته لـ "العربية.نت" تعليقا على المقطع، أنه حينما كتب العمل لم يأت بالموقف من وحي خياله، مشيرا إلى تعرضه لهجوم كبير حينما عرض العمل من قبل جماعة الإخوان أو من قبل آخرين لم يصدقوا ما حمله العمل، ولكنه أوضح أنه كان حريصا كل الحرص على أن يكون كل شيء حقيقي وموثق، معتبرا أن المثال الذي قدمه موجود لدى جماعة الإخوان منذ البداية، وأنه من الطرق التي تلجأ لها الجماعة لتحقيق أغراضها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.