.
.
.
.

وزارة الصحة: 10 قتلى وعشرات الجرحى في اشتباكات القاهرة

القوى الثورية تستعد اليوم للاحتفال بثورة 23 يوليو في مختلف الميادين

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة أن حصيلة الاشتباكات التي وقعت أمس الاثنين وفجر اليوم الثلاثاء بلغت 86 مصابا و10 حالات وفاة، مشيرا إلى خروج 12 من المصابين من المستشفيات بعد تحسن حالتهم، فيما يزال يتلقى 74 العلاج بالمستشفيات.

وأوضح الخطيب أن الاشتباكات التي وقعت مساء الاثنين بميدان التحرير ومدينة قليوب قد أسفرت عن إصابة 44 شخصا ووفاة 4 آخرين، بينما الاشتباكات التي وقعت فجر اليوم الثلاثاء بميدان النهضة ومحيط جامعة القاهرة وأعلى كوبري الجيزة وشارع مراد، فقد أسفرت عن وفاة 6 أشخاص وإصابة 33 آخرين، وفي الاشتباكات التي وقعت فجر الثلاثاء أيضا بميدان رابعة وأمام قسم أول مدينة نصر وميدان التحرير، فقد خلفت إصابة 9 أشخاص فقط.

وقتل 6 أشخاص في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء في مواجهات بين أنصار الرئيس السابق محمد مرسي ومعارضيه.

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن سقوط قتيلين، وكان أربعة أشخاص قتلوا وأصيب 28 آخرون في القاهرة وقليوب شمال العاصمة في المواجهات بين مؤيدي مرسي ومعارضيه.

وهدد متظاهرون مؤيدون لجماعة الإخوان بتأجيج البلطجية، وقتل المعتصمين في ميدان التحرير، وظهرت مجموعة من المتظاهرين في فيديو وهم يتحدثون بانفعال واضح، مؤكدين عدم خوفهم من المعتصمين في التحرير، وقالوا "لو وقفوا أمامنا سوف نمسحهم من على وجه الأرض".

وتشهد القاهرة هدوءاً حذراً بعد ليلة من العنف التي صاحبت تظاهرات الإخوان التي انطلقت من رابعة العدوية، سواء باتجاه مطار القاهرة الدولي أو حتى نحو ميدان التحرير والاصطدام مع المتظاهرين.

واليوم تستعد القوى الثورية للاحتفال بثورة الثالث والعشرين من يوليو/تموز في الميادين، بينما أعلن الإخوان أنهم مستمرون في التصعيد الذي ترافق مع التهديد بالقتل.

وشهدت ميادين القاهرة ليلة أمس دوامة جديدة من الاشتباكات بين مؤيدي ومعارضي جماعة الإخوان بعد دعوة المستشار عدلي منصور الشعب المصري إلى المصالحة وفتح صفحة جديدة لبناء المستقبل في كلمة ألقاها بمناسبة ثورة 23 يوليو.

وانطلقت من مسجد رابعة العدوية، مقر اعتصام أنصار الإخوان، مسيرة اتجهت إلى طريق صلاح سالم، استكمالاً إلى مطار القاهرة الدولى، الأمر الذي أدى إلى ازدحام الطريق المؤدي إلى المطار، كما سمع دوي إطلاق نار بعد أن قام أنصار الإخوان بمحاولة اقتحام قسم أول مدينة نصر القريب من رابعة العدوية.

مسيرات للإخوان

وفي الوقت الذي نظم فيه مؤيدو الإخوان العديد من المسيرات أصيب العشرات في اشتباكات وقعت في منطقة ميدان الجيزة في القاهرة بين أنصار الإخوان وأهالي المنطقة، بعد أن قام عناصر الجماعة باعتلاء كوبري الجيزة بعدد كبير من الدراجات النارية، مطلقين أعيرة نارية من أسلحة آلية وخرطوش، الأمر الذي أثار حالة من الذعر بين المارة.

وكان ميدان النهضة أمام جامعة القاهرة موقعاً آخر لمؤيدي جماعة الإخوان، والذي شهد حالات كر وفر وإطلاق نار.

وحتى ميدان التحرير، مقر اعتصام معارضي جماعة الإخوان، لم يسلم هو الآخر من حالات العنف التي شهدتها ميادين القاهرة، حيث سمع فيه إطلاق أعيرة نارية وسط وقوع العديد من الإصابات.