.
.
.
.

البرادعي: القيم الجامعة للمصريين ستدرج في الدستور

بدء أعمال مؤتمر المصالحة الوطنية عقب إعلان السيسي الدعوة للتظاهر

نشر في: آخر تحديث:

أعلن نائب الرئيس المصري للعلاقات الدولية، الدكتور محمد البرادعي، أن القيم التي تجمع المصريين يجب أن يتضمنها الدستور، وذلك في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية، الأربعاء 24 يوليو/تموز. وامتنع عن المشاركة أحزاب مصر القوية والوسط والغد.

وافتتح الرئيس المؤقت عدلي منصور أولى جلسات المؤتمر بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة . وحضر الجلسة الدكتور حازم الببلاوي رئيس الوزراء، والمستشار امين المهدي وزير العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية.

وقال البرادعي "إن ما يجمعنا أكثر بكثير مما يفرقنا"، وإن الدستور المصري الحالي (المجمد) لم يضمن الحريات السياسية".

وأكد أنه "بعد تحقيق العدالة الانتقالية، لا بد أن تتحقق المصالحة بين كل القوى السياسية، وكافة أفراد الشعب المصري".

وذكر البرادعي أن كل الجماعات التي شعرت بالتهميش مثل الأقباط وأهل النوبة بجب أن تتصالح مع المجتمع في إطار ديمقراطي.

وقبل افتتاح المؤتمر، قال مصدر برئاسة الجمهورية المصرية أن الجيش والقضاء سيتغيبان عن الجلسة الافتتاحية للمؤتمر.

ومن جانبه، دعا الأزهر، الثلاثاء، في بيان صحفي، المصريين لإنجاح المصالحة الوطنية الشاملة.

وأكد الطيب استعداد الأزهر لبذل كافة الجهود للخروج بالبلاد إلى بر الأمان.

ويأتي مؤتمر المصالحة، فيما دعا وزير الدفاع المصري، الفريق أول، عبد الفتاح السياسي، المصريين إلى النزول في تظاهرات عارمة الجمعة القادمة لمنح الجيش والشعب تفويضا شعبيا لمواجهة العنف والإرهاب.