فرنسا مستعدة لمساعدة مصر "بأي عملية سياسية" لحل الأزمة

فابيوس أكد أن الحوار والسعي إلى التسوية ما زالا ممكنين بدلاً من إثارة العنف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعربت فرنسا الخميس 8 أغسطس/آب عن استعدادها للمساعدة في "أي عملية سياسية" من أجل الخروج من الأزمة في مصر، كما جاء في بيان للخارجية الفرنسية.

وأوضح البيان أن وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، تحدث الخميس مع "مختلف الفاعلين في المسألة المصرية"، وشجع محاوريه على "تفضيل الحوار والسعي إلى التسوية، وهما أمران ما زالا ممكنين، عوضاً عن تأجيج التوتر أو إثارة العنف".

وأضاف أن فابيوس "كرر لوزير الخارجية المصري نبيل فهمي استعداد فرنسا للمساعدة في أي عملية سياسية تؤدي إلى الحد من المواجهات وإنشاء مؤسسات مدنية تعددية".

ووجهت الولايات المتحدة، الأربعاء، نداء جديداً إلى المصريين من أجل القيام بتسويات للخروج من الأزمة، علماً أن مبعوثيها حاولوا بلا جدوى التوسط بين السلطات المؤقتة وجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها الرئيس الذي عزله الجيش محمد مرسي.

والخميس، احتفل الآلاف من أنصار مرسي بعيد الفطر في الشارع في تحدٍّ للحكومة التي دعتهم إلى التفرق في أسرع وقت ممكن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.