النيابة توجه 17 اتهاماً للقيادي الإخواني حسن البرنس

أهمها التحريض على العنف خلال أحداث سيدي جابر التي خلفت عشرات القتلى والجرحى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

انتقل فريق من نيابة شرق الإسكندرية الكلية إلى سجن برج العرب، للتحقيق مع القيادي الإخواني حسن البرنس، النائب السابق عن محافظ الإسكندرية، في الاتهامات الموجهة إليه.

هذا وأمر المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، المستشار محمد صلاح جابر، بحبس البرنس 15 يوماً على ذمة التحقيق.

ووجهت النيابة للبرنس تهمة التحريض على العنف خلال الأحداث التي وقعت بمنطقة سيدي جابر في الـ6 من يوليو/تموز الماضي بين مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي وأهالي المنطقة، والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى، تلك الأحداث التي شهدت إلقاء الأطفال من أعلى الأسطح واستخدام الجماعة للأسلحة الآلية والخرطوش في مواجهة الأهالي والشرطة، وإلقاء المولوتوف من أعلى العقارات على المواطنين.

وقد وجهت النيابة للبرنس 17 اتهاماً، من بينها تكوين تنظيم يسعى إلى الإرهاب، وتعطيل العمل بالدستور والقانون، ومهاجمة المنشآت العامة، والانضمام إلى جماعة إرهابية، والتحريض على القتل العمد، والشروع في القتل والحرق العمدي، إضافة إلى الاتهام بتكدير السلم العام، والتحريض على ارتكاب أحداث العنف والقتل واستهداف أفراد القوات المسلحة والشرطة.

وأنكر البرنس كافة التهم التي وجهت إليه، واستخدم كلمة "محصلش" في الرد على معظم أسئلة النيابة العامة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.