.
.
.
.

النيابة تأمر بحبس ضباط شرطة في حادث مقتل أنصار للإخوان

اختنقوا حين أطلقت غازات مسيلة للدموع داخل سيارة ترحيلهم إلى السجن

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر أمنية ووسائل إعلام رسمية إن النيابة المصرية أمرت، اليوم الثلاثاء، بحبس أربعة من ضباط الشرطة فيما يتصل بحادث مقتل محتجزين من أنصار جماعة الإخوان المسلمين خلال ترحيلهم إلى أحد السجون في أغسطس الماضي.

واختنق المحتجزون حين أطلقت غازات مسيلة للدموع في مؤخرة سيارة الترحيلات التي كانوا بها.

وقالت وزارة الداخلية في ذلك الوقت إن السجناء كانوا يحاولون الهرب أثناء نقلهم إلى السجن، وإنهم احتجزوا أيضاً ضابط شرطة رهينة.

وكشف مصدر أمني أن "النيابة تحقق في الحادث منذ وقوعه وحققت مع ضباط الشرطة السبعة المعنيين في ثلاث جلسات خاصة".

وأضاف: "اليوم أمرت النيابة بحبس أربعة ضباط كبار أربعة أيام على ذمة التحقيق وأفرجت عن الثلاثة الأقل رتبة. ووجهت للأربعة تهمة الإهمال وقتل المحتجزين".

وأكدت صحيفة "الأهرام" أن النائب العام هشام بركات أمر بحبس الضباط الأربعة على ذمة التحقيق في تهمة القتل.

وذكرت الصحيفة ومصدر أمني أن العدد الإجمالي للمحتجزين الذين لقوا حتفهم في الحادث بلغ 49 قتيلاً.