.
.
.
.

دفاع مرسي يلتقيه قريباً والعوا يعرض عليه مخرجاً سياسياً

يتضمن التنازل عن عودته لمنصبه وإيجاد صيغة للاعتراف بالشرعية الدستورية

نشر في: آخر تحديث:

قال مصدر بفريق الدفاع عن الرئيس المعزول محمد مرسي، اليوم الخميس، إنه تقدم بطلب للسلطات المعنية للقائه داخل سجن "برج العرب" خلال الأيام القليلة المقبلة، مشيراً إلى أن اللقاء لن يقتصر على بحث الموقف القانوني فقط، إنما سيناقش أيضاً مدى إمكانية لعب دور الوسيط السياسي لإيجاد حل للأزمة الراهنة.

ونقلت صحيفة "المصري اليوم" عن المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، قوله إن مرسي لديه قناعة بتوكيل محام عنه خشية أن تنتدب المحكمة محامياً من نقابة المحامين للدفاع عنه خلال الجلسة المقبلة، إذا أصر على موقفه بالامتناع عن توكيل أي من المحامين، متوقعاً أن مرسي سيوكل الدكتور محمد سليم العوا للدفاع عنه.

وأشار إلى أن العوا سيلعب دور الوسيط وسيعرض مبادرة على مرسي لإنهاء الأزمة، تتضمن التنازل عن عودته لمنصبه وإيجاد صيغة مناسبة للاعتراف بالشرعية الدستورية، موضحاً أن "فريق الدفاع لديه رؤى أخرى سيتم عرضها على مرسي وسيحاول إقناعه بتقديم تنازلات على أمل أن يحاولوا إقناع السلطة القائمة بتقديم تنازلات أيضاً تحقق توافقاً بين الطرفين".

ولفت إلى أن الفريق لديه قدرة على إيجاد صيغة تعترف بشرعية مرسي دون عودته إلى منصبه، وسيتم إبلاغه بها خلال اللقاء، وإذا وافق عليها سيعرضها العوا على السلطات.

وكان محمد الدماطي، المتحدث باسم فريق الدفاع عن مرسي، قال إنه "من المتوقع أن يوكل مرسي العوا للدفاع عنه، وسيبذل الأخير قصارى جهده لنقل الأزمة إلى مائدة الحوار".