.
.
.
.

واشنطن تعرب عن قلقها من صدور قانون التظاهر بمصر

حثت الحكومة المصرية المؤقتة على احترام حقوق الأفراد في التعبير السلمي عن الرأي

نشر في: آخر تحديث:

عبرت الولايات المتحدة، مساء أمس الاثنين، عن القلق بشأن قانون جديد في مصر يقيد المظاهرات، وقالت إنها تتفق مع جماعات تجادل بأن القانون لا يفي بالمعايير الدولية ويعرقل تحرك البلاد نحو الديمقراطية.

وقالت جين ساكي، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، في بيان "إننا نتفق مع ممثلي المجتمع المدني المصري بأن هذا القانون يفرض قيوداً على قدرة المصريين على التجمع السلمي والتعبير عن آرائهم".

وأضافت: "تريد الولايات المتحدة أن ينجح انتقال مصر إلي ديمقراطية تمثل جميع الأطياف".

وأضافت: "نحث الحكومة المؤقتة على احترام حقوق الأفراد ونحث على أن يحمي الدستور الجديد مثل هذه الحقوق".

وأضافت ساكي: "إن المتظاهرين يتحملون مسؤولية التعبير عن آرائهم سلميا، أما الحكومة فتتحمل مسؤولية حماية الحريات الأساسية للشعب المصري".

وكانت الولايات المتحدة قد علقت مساعدات عسكرية إلى مصر وحثت الحكومة المؤقتة على التقيد بخارطة طريق إلى الديمقراطية التي ستقود إلى انتخابات جديدة العام القادم.