.
.
.
.

محكمة تقضي بحبس نساء من الإخوان لمدة 11 سنة

النيابة وجهت إليهن تهم تعطيل الصالح العام وقطع الطريق وتخريب الممتلكات

نشر في: آخر تحديث:

حكمت محكمة الإسكندرية الابتدائية، الأربعاء، على 21 من فتيات وسيدات الإخوان المسلمين اللاتي شاركن في قطع طريق الكورنيش بمدينة الإسكندرية المصرية التي تطل على البحر المتوسط، بالحبس 11 سنة وشهر للسيدات البالغين، وإيداع الفتيات الصغيرات دور رعاية الأحداث.

كما قررت المحكمة حبس المحرضين 15 سنة، وهم كل من مدحت الحداد مسؤول المكتب الإداري لجماعة الإخوان في الإسكندرية، ومحمد هنداوي، ومحمد شحاته، وعلي عبدالفتاح، وجمعيهم هاربون.

وانطلقت ثاني جلسات محاكمة 21 فتاة ينتمين لجماعة الإخوان بمحكمة جنح الإسكندرية برئاسة المستشار محمد عبدالنبي، وسط إجراءات أمنية مشددة.

ووجهت النيابة العامة للفتيات تهمة تعطيل الصالح العام وقطع الطريق وتخريب الممتلكات العامة والخاصة أثناء وقفتهن مطلع الشهر الجاري بمحيط مديرية أمن الإسكندرية.

وأحضرت وزارة الداخلية المتهمات، عقب إلزام المحكمة لها بإحضارهن للجلسات في ظل حراسة كثيفة.

وخلت القاعة من أهالي الفتيات وأعضاء جماعة الإخوان، ولم يتواجد إلا رجال الأمن وهيئة الدفاع عن المتهمات، فيما شهد محيط المحكمة تعزيزات أمنية.

وقال اللواء ناصر العبد، مدير مباحث الإسكندرية: "سوف ننفذ القانون ضد أي محاولة لقطع الطرقات وافتعال العنف".