.
.
.
.

كيري يندد بتصنيف القاهرة لـ"الإخوان" تنظيماً إرهابياً

وزير الخارجية الأميركي شدد على الحاجة لعملية سياسية بمصر تضم أكبر عدد من القوى

نشر في: آخر تحديث:

ندد وزير الخارجية الأميركي جون كيري في اتصال مع نظيره المصري نبيل فهمي بقرار القاهرة اعتبار جماعة الإخوان المسلمين "منظمة إرهابية".

وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، جنيفر ساكي، في بيان إلى أن كيري اتصل هاتفياً أمس الخميس بنظيره المصري.

وقالت ساكي إن "وزير الخارجية أبدى قلقه إزاء القرار الصادر في 25 ديسمبر من جانب الحكومة الانتقالية المصرية باعتبار الإخوان المسلمين تنظيماً إرهابياً".

وأعلنت مصر تنظيم الإخوان المسلمين "إرهابياً" بعد أشهر على عزل الجيش المصري الرئيس المنبثق من هذه الحركة محمد مرسي، وذلك إثر اتهام الجماعة بالوقوف وراء الهجوم الدامي الذي استهدف الثلاثاء مقر مديرية أمن الدقهلية في المنصورة، على رغم تنديد الإخوان المسلمين بالهجوم وإعلان حركة جهادية مسؤوليتها عنه.

إلى ذلك، أدى هجوم الخميس إلى جرح خمسة أشخاص في حافلة في مصر، وأعقبه اعتقال عدد من أعضاء الإخوان المسلمين.

وخلال المحادثة الهاتفية مع فهمي، ندد كيري بـ"الاعتداء الوحشي الإرهابي" في المنصورة وبالهجوم في القاهرة، كما اتفق الوزيران على أن "لا مكان للعنف في مصر التي يستحق شعبها السلام والطمأنينة"، بحسب المتحدثة باسم الخارجية الأميركية.

وفي تكرار لموقف واشنطن المستمر منذ ستة أشهر، شدد جون كيري على "الحاجة إلى عملية سياسية تضم أكبر عدد من القوى في المشهد السياسي برمته وتحترم الحقوق الأساسية لجميع المصريين للتوصل إلى تغيير ديموقراطي".