.
.
.
.

المجلس الأعلى للقوات المسلحة يبحث تأمين الاستفتاء

السيسي يؤكد التصدي بكل حسم لمن يحاول المساس بأمن المواطنين

نشر في: آخر تحديث:

اجتمع المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصري برئاسة الفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، لمناقشة الترتيبات والإجراءات المتعلقة بتأمين عملية الاستفتاء على الدستور، وشدد السيسي على التصدي لأي محاولة لعرقلة الاستفتاء أو من يحاول التأثير على إرادة المواطنين أو المساس بأمنهم وسلامتهم.

وأكد السيسي خلال الاجتماع أن حماية الشعب المصري وتوفير المناخ الآمن للمواطنين للإدلاء بأصواتهم خلال عملية الاستفتاء من المهام الرئيسية للقوات المسلحة، موضحاً ضرورة تفهّم القوات المشاركة للمهام والواجبات المكلفة بها والتعامل بكل حسم ضد من يحاول التأثير على إرادة المواطنين أو المساس بأمنهم وسلامتهم.

في سياق آخر، قال السيسي إن الجيش المصري هو عنوان الوطنية المصرية، محباً لبلاده يحميها ويضحي من أجلها، مؤكداً أن أهل مصر أمانة في رقبة جيشه، و"نحن قادرون على حمل هذه الأمانة".

وأكد السيسي خلال تفتيش حرب بالجيش الثالث الميداني أن القوات المسلحة على قلب رجل واحد، وبفضل تماسكها لن يستطيع أحد النيل من مصر أو يهدد مستقبلها، لافتاً إلى أن مصر وطن يتسع للجميع، وعلينا المحافظة عليه من أجل مستقبل أبنائه، بحسب ما نقلت عنه صحيفة "اليوم السابع".

وأضاف وزير الدفاع: "مستعدون للتضحية بدمائنا من أجل مصر والمصريين، وستظل مصر في سلام وأمان رغم مخططات الحاقدين والمغرضين".