.
.
.
.

ملايين المصريين يعايشون خطر الموت فجأة تحت الأنقاض

كاميرا برنامج "الشارع المصري" تكشف كواليس مافيا البناء المخالف

نشر في: آخر تحديث:

يتناول "التحقيق الميداني" في حلقة اليوم السبت من برنامج "الشارع المصري" على قناة "العربية الحدث" موضوع فوضى البناء المخالف في مصر، والذي وصل إلى مرحلة حرجة بسبب الانفلات الأمني والأحداث السياسية المتلاحقة التي جعلت الرقابة على البناء تتلاشى في كثير من المدن والمحافظات.

وتؤكد الإحصاءات الرسمية أن السنوات الثلاث الماضية شهدت بناء 360 ألف مبنى مخالف في جميع أنحاء مصر دون النظر في اشتراطات البناء أو مدى تحمل الأساسات التي يجري حفرها على عجل وبشكل عشوائي للمباني الجديدة.

ورصدت كاميرا "الشارع المصري"، الذي يبث على الساعة التسعة بتوقيت القاهرة، العديد من مظاهر البناء المخالف في كل مكان وبخاصة في مدينة الإسكندرية التي تحتل المركز الأول في عدد المباني المخالفة بين المدن المصرية بـ26 ألف مبنى مخالف، يقيم بها نحو مليون مواطن. وتضمن التحقيق حالات صادمة لأشخاص سقطت بيوتهم بعد استلامها بـ6 أشهر.

وبحث التحقيق الميداني لبرنامج "الشارع المصري" في كواليس مافيا البناء المخالف التي تتكون من شبكة واسعة العلاقات بين المقاولين وموظفي المحليات ومضاربي الأراضي وتجار مواد البناء.

يذكر أن برنامج "الشارع المصري"، الذي تقدمه الزميلة ضحى الزهيري، يعرض تحقيقات ميدانية عن أهم ما يشغل الشارع المصري، بالإضافة إلى تغطية إخبارية لأهم الأحداث، وهو يذاع يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع.