.
.
.
.

أنباء عن تأجيل أداء الحكومة المصرية الجديدة للقسم

نشر في: آخر تحديث:

أفادت أنباء بتأجيل أداء الحكومة المصرية القسم، لخلافات على حقيبة العدل.

وقالت مراسلة "العربية": "إن نادي القضاة المصري يعقد اجتماعاً طارئاً لبحث الخلاف على حقيبة العدل".

وكان من المتوقع أن تؤدي الحكومة المصرية الجديدة برئاسة إبراهيم محلب، اليمين الدستورية، اليوم السبت، أو الأحد، أمام الرئيس المؤقت عدلي منصور.

وتضم حكومة محلب 12 وجهاً جديداً، كما شهدت عمليات دمج لعدد من الوزارات، وقوبلت بانتقادات عدة بسبب غياب الشباب عن تشكيلتها.

وفي وقت سابق، كشف إبراهيم محلب، عن أن الحكومة الجديدة ستبدأ من اليوم الأول لتشكيلها في تنفيذ ثلاثة تكليفات أساسية للرئيس، تتضمن الاستقرار الأمني، ومواجهة الإرهاب، وتنفيذ خريطة المستقبل واستحقاقاتها بكفاءة ودقة، وتشمل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

وأوضح أنه سيعقد مؤتمراً صحافياً عالمياً يتوقع أن يكون الاثنين المقبل بعد أداء اليمين الدستورية، لشرح برنامج الحكومة وتكليفات الرئيس وخطط وآليات العمل. وقال إن المجلس سيعقد أول اجتماع له في نهاية الأسبوع، لبحث عدد من الملفات.

وأضاف محلب: "مصر هتعدي ونحن واثقون من ذلك، ولا بد أن نكون على كلمة سواء، ونصطف كلنا لبناء مصر. سنبدأ حرباً ومرحلة قتال للدفاع عن بلدنا، ولا توجد لحظة نضيعها".