الزمالك يطالب مرتضى منصور بالانسحاب من سباق الرئاسة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

في محاولة يبدو أنها تمهد لانسحابه رسمياً من سباق الانتخابات الرئاسية في مصر، أصدر مجلس إدارة نادي الزمالك بياناً رسمياً طالب فيه مرتضى منصور، رئيس النادي، بالتراجع عن قراره بخوض انتخابات رئاسة الجمهورية والتركيز على قيادة القلعة البيضاء.

وأوضح المجلس في بيانه أنه بناء على مطالبات من رموز الزمالك وأعضاء النادي وعماله وموظفيه، قرر عقد اجتماع طارئ، اليوم الأربعاء، لمناقشة بند واحد، وهو ثني رئيس الزمالك عن قراره بخوض انتخابات الرئاسة لحاجته في الفترة المقبلة.

وشدد المجلس على أنه اجتمع بشكل طارئ اليوم برئاسة المستشار أحمد جلال إبراهيم، نائب الرئيس، لمناقشة القرار، وبناء عليه أصدر بيانه الرسمي، مطالباً منصور بالتراجع عن قراره بالترشح لرئاسة الجمهورية.

وشهد النادي حضور نجوم الزمالك فاروق جعفر وغانم سلطان والمستشار جلال إبراهيم وطارق غنيم، إلى جانب أعضاء المجلس بالكامل باستثناء مرتضى منصور، وطالبوا رئيس النادي رسمياً بعدم الترشح.

من جانبه، ورداً على ذلك، أكد المستشار مرتضى منصور في تصريحات خاصة لـ"العربية.نت" أن بيان النادي له اعتباره وتقديره، وسيتعامل معه بما يليق بكيان ناد عريق يتشرف برئاسته، مشيراً إلى أنه سيقوم بأداء صلاة استخارة، ويعلن قراره الرسمي في مؤتمر صحافي صباح السبت القادم بمنزله ومقر حملته الانتخابية في المهندسين.

وأشار إلى أنه يحترم تماماً رغبة أعضاء مجلس إدارة النادي، وكذلك رغبة العمال والموظفين ورموز القلعة البيضاء بشأن انسحابه من انتخابات الرئاسة، مؤكداً أنه تلقى الرسالة وتفهمها بتقدير شديد.

وشدد على أنه سيستشير مجموعة من الرموز التي ساندته في قرار الترشح، مؤكداً أنه كان يمتلك برنامجاً انتخابياً رائعاً، ويشكر بشدة من ساندوه في الفترة الأخيرة، ولكن الانسحاب ليس بالأمر السهل ويجب التفكير فيه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.