.
.
.
.

ترجمة تصريح فهمي حول علاقات مصر وأميركا "غير دقيقة"

نشر في: آخر تحديث:

ذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، بدر عبدالعاطي، أن التصريح المنسوب لوزير الخارجية، نبيل فهمي، حول العلاقات المصرية - الأميركية، غير دقيق، وأن ترجمته من الإنجليزية للعربية غير صحيحة.

وأكد في بيان أن الوزير لم يذكر أن العلاقة بين مصر والولايات المتحدة هي علاقة زواج، وإنما ما ذكره الوزير هو أنه بخلاف العلاقات العابرة بين الدول، فإن العلاقات المصرية - الأميركية هي علاقات ممتدة على مدى طويل ومتشعبة ومثل الزواج تحتاج لكثير من الجهد والمتابعة، ويتخذ خلالها قرارات عدة وفي مجالات متعددة، وقد تتعرض بين الحين والآخر إلى بعض المشاكل.

وأضاف المتحدث أن هذا هو بالفعل واقع العلاقات بين البلدين منذ حرب أكتوبر المجيدة وما شهدته وتشهده هذه العلاقات في الآونة الأخيرة من اضطرابات، وضرورة أن تستند إلى الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي منهما، وذلك وفقا لما ذكره وزير الخارجية في السابق وخلال اجتماعات عدة أثناء زيارته للولايات المتحدة.