.
.
.
.

جرح طالب في اشتباك مع طلاب الإخوان بهندسة الإسكندرية

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت قوات أمن مدينة الإسكندرية الساحلية المصرية، اليوم السبت، قنابل الغاز المسيل للدموع بالاشتباكات التي اندلعت بينهم وبين طلاب الإخوان بكلية الهندسة، بعدما قطع الطلاب الطريق أمام الكلية بمنطقة كامب شيزار لتصعيد غضبهم، وأسفرت الأحداث عن إصابة طالب في الرأس، وتم نقله إلى عيادة الكلية لإسعافه.

وقال اللواء هاني الكفوري، مدير الأمن الإداري بالجامعة، إن الطلاب قطعوا الطريق أمام الكلية ثلاث مرات متتالية اليوم، في محاولة منهم للتصعيد وانطلاق التظاهرات خارج الساحات، وتعاملت معهم قوات الأمن في المرة الأخيرة لفض القطع بعدما حدث ارتباك مروري، وأطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم وفروا هاربين داخل الكلية.

وطالب العشرات من المتظاهرين بالإفراج عن زملائهم المقبوض عليهم، والتنديد بترشح المشير عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية، ونشبت مشادات بينهم وبين قائدي السيارات.

يذكر أن كلية الهندسة بجامعة الإسكندرية قررت إجراء كافة الامتحانات وفقا لترتيبها المتعارف عليه، لتبدأ امتحانات نصف العام الدراسي في مواعيدها المحددة سابقا، ومن ثم الامتحانات الشفوية والعملية ابتداء من 17 وحتى 22 مايو الجاري، وذلك مع استمرار الدراسة في المحاضرات وحصص التمارين بجداولها المعتادة، مع إجراء الامتحانات النظرية يوم 31 من مايو الجاري.