.
.
.
.

عمرو موسى يطالب بإعادة النظر في قانون التظاهر

نشر في: آخر تحديث:

طالب عمرو موسى، رئيس لجنة الخمسين لتعديل الدستور المصري، بإعادة النظر في قانون تنظيم التظاهر، داعيا للتجاوب مع مثل هذه المطالبات، بما في ذلك المقترحات المقدمة من المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وأعلن موسى في بيان له، الخميس، أن دستور ٢٠١٤ هو الدستور المؤسس للجمهورية الثالثة، ومقدمته تقول "إننا نكتب دستورا يستكمل بناء دولة ديمقراطية حديثة حكومتها مدنية وترفع الظلم عن شعبنا الذي عانى طويلاً.

وأكد موسى أنه في الوقت نفسه، فإن البلاد تمر بمنعطف خطير وبأزمة غير مسبوقة في تاريخها الطويل، وبفوضى أثرت في مصالح المجتمع واستقراره وعطلت مسيرة إنتاجه، ومن هنا فإن الانتهاء من تنفيذ خارطة الطريق أصبح ضرورة حيوية حتى تتم إقامة المؤسسات التي أقرتها الخارطة ونص عليها الدستور.

وأشار إلى أن تنفيذ القانون أساسي وانتهاكه غير مقبول، وأن حقوق المواطنين يجب احترامها وحمايتها جنبا إلى جنب مع حقوق المواطنين، معلقاً بالقول "علينا جميعا أن ننقذ الوطن من المطب التاريخي الذي وقع فيه، والذي يتطلب منا وعيا فرديا وجماعيا بألا نزيد الأمور صعوبة والبلد اضطراباً".