.
.
.
.

السيسي: سندعم الحملة الدولية على الجماعات المتطرفة

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، إنه سيبذل قصارى جهده لدعم الحملة الدولية على التنظيمات المتطرفة التي تنشط في كل من سوريا والعراق.

وقال السيسي في تصريحات لوكالة "أسوشييتد برس" إنه حذر من خطر الإرهاب في منطقة الشرق الأوسط منذ عام ولم يتحرك العالم، والآن اتضحت الحاجة لاستراتيجية واسعة لمواجهة هذا الخطر.

وبخصوص دور مصر في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة الإرهاب، قال الرئيس المصري: "نحن ملتزمون تماماً بتقديم الدعم اللازم للمبادرة الدولية لمكافحة الإرهاب والجماعات المتطرفة، ونحن سوف نفعل كل ما هو مطلوب". واستبعد السيسي إرسال قوات، قائلاً: "الجيش العراقي قوي بما فيه الكفاية لمحاربة المتشددين".

وأضاف أنه من المهم جداً وقف المتطرفين الأجانب من الانضمام إلى الجماعات المسلحة في سوريا والعراق، محذراً من أنهم سيعودون إلى بلادهم، وقال إن هناك حاجة لاستراتيجية أوسع تعالج أيضاً الفقر وتحسين التعليم في المنطقة.

وحول الأوضاع الداخلية في مصر، قال السيسي إن أنصار جماعة "الإخوان المسلمين" يمكنهم العودة إلى الحياة السياسية بشرط نبذ العنف.

وتعليقاً على أحكام السجن التي طالت ناشطين وإعلاميين، قال السيسي إن السلطات المصرية لا يمكنها التدخل في أحكام القضاء الذي يحظى باستقلالية كاملة، على حد تعبيره.