.
.
.
.

مصر: اعتقال 500 متحرش والفتيات يتسلحن بشفرات الحلاقة

نشر في: آخر تحديث:

ألقت قوات الأمن المصرية القبض على 500 متحرش خلال أيام عيد الأضحى المبارك. وقال مصدر أمني لـ"العربية نت" إن أجهزة الأمن أعدت خطة محكمة لتأمين الميادين والشوارع ومراقبتها بالكاميرات خلال أيام العيد إضافة إلى تخصيص غرف عمليات بمديريات الأمن لتلقي البلاغات ضد المتحرشين والقبض عليهم، بالإضافة إلى الصفحات المنتشرة على "فيسبوك" والإنترنت لمناهضة التحرش عن طريق نشر صور وفيديوهات المتحرشين، وفحص أجهزة الأمن لهذه الصور والفيديوهات، وتحديد هوية المتهمين والقبض عليهم.

من جانب آخر دفعت أجهزة الأمن بمئات من عناصر الشرطة النسائية على مستوى الجمهورية، لملاحقة المتحرشين طوال اليوم في الشوارع والميادين وداخل محطات مترو الأنفاق.

أدوات حادة ومشارط

إلى ذلك لجأت الفتيات المصريات إلى الاستعانة بأدوات حادة ومشارط وشفرات حلاقة في حقائبهن للدفاع عن أنفسهن ضد المتحرشين.

وقالت فتاة تدعى إيمان مصطفى لـ "العربية نت" إن هذه الأدوات أصبحت وسيلة لا غنى عنها لأي فتاة تريد التنزه في العيد مشيرة إلى أن عناصر الشرطة عادة ما تتأخر عن نجدتهن وإنقاذهن من المتحرشين.

وتقول حنان محمود إن أغلب المتحرشين الآن من الشباب صغير السن الذين لا تتجاوز أعمارهم 15 عاما فضلا عن أنهم يتحرشون باللفظ أكثر من التحرش الجسدي مشيرة إلى أن التحرش اللفظي أعنف ويمس سمعة الفتاة ويثير اشمئزازها.

وعن المناطق التي يكثر بها التحرش تقول ريما حسن إن مناطق وسط البلد والمهندسين وشارع الهرم وأمام دور السينما حيث يقل عدد عناصر الشرطة في تلك الأماكن إضافة إلى أنها أماكن مزدحمة مما يمهد الطريق للمتحرشين دون رقابة وفي غيبة رجال الأمن.