.
.
.
.

إحالة كاتبة مصرية للمحاكمة بتهمة ازدراء الأديان

نشر في: آخر تحديث:

وجهت نيابة السيدة زينب في مصر، تهمة ازدراء الإسلام والسخرية من شعيرة الأضحية، ضد الكاتبة الصحافية فاطمة ناعوت، وحددت جلسة 28 يناير المقبل موعدا لأولى جلسات المحاكمة بتهمة ازدراء الأديان.

وكانت الكاتبة فاطمة ناعوت كتبت عبارة "كل مذبحة وأنتم بخير" عبر حسابها على موقعي التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر قبل عيد الأضحى المبارك الماضي.

من جانبها، وصفت الكاتبة المصرية إحالتها للمحاكمة بأنها تسدد "ضريبة التنوير"، إذ أكدت أن كل ما كتبته من تدوينات استخدمت ضدها في البلاغ المقدم إلى النيابة كان بهدف الإسهام في تنوير المجتمع ليس إلا، وذكرت في التحقيقات أن سبب نشر التدوينة مداعبة أصدقائها فقط.

وأضافت أن الأمر برمته في يد القضاء. وتابعت "أقبل الحكم أيا كان".