نقابة الصحفيين المصرية تصعّد ضد رئيس نادي الزمالك

نشر في: آخر تحديث:

عقد مجلس نقابة الصحفيين المصريين اليوم الثلاثاء بمقر نقابة الصحفيين مؤتمراً صحفياً وذلك لإعلان سلسلة من الإجراءات التصعيدية ضد ممارسات رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، والسبل التي ستلجأ إليها النقابة للحفاظ على الحقوق القانونية لأعضائها، وفرض احترام القانون على كل من رئيس النادي ووزير الشباب والرياضة.

يأتي هذا المؤتمر بسبب الشكاوى التي تلقتها نقابة الصحفيين من أعضائها ممن يحملون بطاقات عضوية نادي "الزمالك"، الذين تم منعهم وأسرهم من دخول النادي، للضغط على النقابة للتنازل عن البلاغات التي قدمتها ضد رئيس نادي الزمالك.

وقالت الصحفية حنان فكري عضو مجلس إدارة نقابة الصحفيين لـ"العربية نت" إن مجلس النقابة اتخذ قرارا بالتصعيد ضد رئيس نادي الزمالك ومخاطبة رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب من أجل إنهاء المشكلة التي تحدث بنادي الزمالك، وأكدت فكري أنه سيتم تقديم استشكال للنائب العام لمعرفة مصير بـ6 بلاغات ضد رئس الزمالك تقدمت بهم النقابة في وقت سابق.

ومن جانبه أكد ضياء رشوان نقيب الصحفيين أنه إذا لم تتخذ إجراءات ضد رئيس نادي الزمالك من هجومه على الصحفيين والذي وصل إلى حد الطعن في الأعراض، سيدخل النادي هو ومجلس الإدارة و الـ1000 عضو الممنوعين من دخول النادي بقوة القانون.

يذكر أن خلافاً كبيراً نشب بين مجلس إدارة نقابة الصحفيين والمستشار مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك على خلفية مشاكل رئيس نادي الزمالك المتكرر على الصحفيين و أخيراً مع الصحفي محمد الشرقاوي رئيس القسم الرياضي بجريدة المصري اليوم، بعد إجرائه حوارا مع لاعب نادي الزمالك عمر جابر الذي أكد استمرار مساندته ودعمه لرابطة ألتراس وايت نايتس والتي يرفضها تماماً المستشار مرتضى منصور رئيس النادي.

وأصدرت نقابة الصحفيين قراراً بمنع اللقاءات والحوارات مع رئيس نادي الزمالك بسبب مشاكله المستمرة مع الصحفيين، ومن ناحيتها قاطع أعضاء مجلس إدارة نادي الزمالك والأجهزة الفنية المؤتمرات الصحفية تضامناً مع رئيس النادي، وفي إجراء تصعيدي مُنع الصحفيون وأسرهم أعضاء النادي من دخول نادي الزمالك مما دفع نقابة الصحفيين بإعلان الإجراءات التصعيدية اليوم.